شاركت بمعرض في "مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر" بأمريكا.. جاكلين بيشوب: التشكيل قصيدة موازية

21-1-2015 | 10:53

مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر

 

فيرجينيا – شريف الشافعي

قالت الشاعرة والرسامة الأمريكية جاكلين بيشوب، التي شاركت مؤخرًا في "مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر"، بجامعة "بريدج ووتر" بولاية فيرجينيا الأمريكية، إنها سعيدة للغاية بتلك المشاركة "المزدوجة"، حيث قرأت قصائدها، كما قدمت معرضًا للفن التشكيلي بالمهرجان.


وأشارت جاكلين بيشوب في حديثها لـ"بوابة الأهرام" إلى أن المهرجان حدث دوري كبير، ينمي ويعمق العلاقات بين حضارات وثقافات العالم المختلفة، قائلة: الدورة الأخيرة للمهرجان أكثر نجاحًا من الدورات السابقة، حيث شهدت مشاركة العرب للمرة الأولى، وارتفع عدد المشاركين إلى أكثر من 50 شاعرًا من 15 دولة.

وعن معرضها الذي أقيم بالمهرجان، قالت جاكلين بيشوب: تضمن أحدث أعمالي بالأبيض والأسود، التي تلخص رحلتي، منذ مولدي في جاميكا، مرورًا برحيل أسرتي إلى الولايات المتحدة، ثم إقامتي بالمغرب بضع سنوات، حتى توجهي إلى نيويورك، التي أقيم بها حاليًا.


وقالت جاكلين بيشوب مستطردة: أمارس الشعر والتشكيل في آن واحد، وكلاهما كتابة. الرسم عندي خطوط، التشكيل قصيدة موازية.

وأشارت جاكلين بيشوب إلى أن الأبيض والأسود هما اللونان المفضلان لديها، حيث تمتلئ اللوحة بخطوط من هذين اللونين، وحروف، وأشباه حروف، من لغات متعددة، ومن نص الإنجيل أحيانًا، سعيًا إلى المزج بين أجواء الحياة في جاميكا التي عاشت فيها كطفلة، والرموز والدلالات الإفريقية القديمة، التي تخض "الحضارة الأم"، بحد وصفها.


وقالت جاكلين بيشوب في حديثها لـ"بوابة الأهرام": لا أميل إلى التفسير المباشر للفن، سواء الشعر، والتشكيل. السواد عندي، مثلاً، ليس مرادفًا للحزن. يجب أن نترك أنفسنا لتأخذنا الرموز والحروف والخطوط بعيدًا، حيث تختلف وجهات التأويل باختلاف ذهنية المتلقي. لكن مما لا شك فيه، أن ما قدمته في المعرض محمّل بدفقات إنسانية فيها معاناة ممتدة عبر التاريخ.


يُذكر أن "مهرجان بريدج ووتر الدولي للشعر" شارك فيه حولي 50 شاعرًا، من دول عدة، منها: الولايات المتحدة، والصين، واليابان، والهند، وجاميكا، وأوكرانيا، وفرنسا، وفيتنام، وغيرها، فضلاً عن مصر والعراق وسوريا.

[x]