آلاف من أبناء محافظة كفرالشيخ يشاركون فى تشييع جنازة طلبة الرفاعى

18-1-2015 | 20:31

تشييع الجثمان

 

كفرالشيخ - علاء عبدالله

شارك الآلاف من أبناء محافظة كفرالشيخ، اليوم الأحد، فى تشييع جثمان طلبة الرفاعى، نائب الشعب الأسبق عن دائرة "الحامول والبرلس"، وابن قرية الكفر الشرقى بالحامول، عن عمر ناهز 65 عامًا، والذى وافته المنية، بعد صراع طويل مع المرض.


كان على رأس المشيعين، السيد توفيق عيسى رئيس مدينة الحامول نائبًا عن المحافظ، ومحمد الغتورى نائب رئيس المدينة، والمهندس على سعدة وكيل أول وزارة الزراعة السابق وأعضاء مجلسى الشعب والشورى السابقين.

وشيّعت الجنازة من مسجد القرية، وكان "طلبة يشغل مديرًا لإحدى المدارس بكفر الشيخ، ومحكمًا للمجالس العرفية، وترشح لمجلس الشعب مستقلاً عام 2000 وفاز فى الدوره التى كان متواجدا فيها حمدين الصباحى المرشح الرئاسى السابق، والذى كان يشغل أيضًا نائبًا للدائره فئات.

وانضم طلبة الرفاعى المستقل، للهيئة البرلمانية للحزب الوطنى المنحل، وهو أول من تبنى قضية التلوث داخل بحر كتشنر الذى يتسبب فى إصابة الآلاف من أبناء المحافظة سنويا بالأوبئة والأمراض المختلفة وعلى رأسها الفشل الكلوى والكبد الوبائى والأمراض السرطانية المختلفة.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]