"بوابة الوفد" تستعيد موقعها الإلكتروني بعد ساعة من قيام هاكرز مغربي باختراقه

5-1-2015 | 10:33

بوابة الوفد

 

عبد الرحمن بدوي

بعد اختراقه من قبل هاكرز مغربي استطاع جريدة الوفد الإلكترونية من استعادة موقعها الإلكتروني، حيث وضع الهاكرز الذى أطلق على نفسه "قوات الردع المغربية" رسالة مسيئة للإعلام المصرى، متهكمًا من زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى إلى دولة الجزائر، وردًا على ما وصفه بـ"بتر" خريطة المملكة المغربية في الوفد.


وأكد وجدي زين الدين رئيس التحرير التنفيذي ل جريدة الوفد في تصريحات صحفية، أن مجموعة الهاكرز التي قامت باختراق الموقع الإلكتروني لا تعرف خصوصية وتاريخية العلاقات المصرية-المغربية، مشيرًا إلى أن "بوابة الوفد الإلكترونية" تمكنت من العمل بشكل طبيعي بعد وقت قصير من اختراقها.

فيما ذكر مدير تحرير الموقع، أن إخوان المغرب وراء اختراق الموقع، مشيرًا إلى أن سبب الاختراق هو الموضوعات التي يتم نشرها على "البوابة"، إضافة إلى الهجوم الذى تتعرض له مصر حاليًا، من البعض والذي أثبت فشله على الدوام.

وكان الهاكرز المغربي قد ادعى تنسيق هيئات ومنظمات جزائرية معادية للمغرب مع إعلاميين مصريين للمساس بالمغرب، واصفًا الحكومة المنتخبة فى "الرباط" بالإسلامية والمنتخبة، مختتمًا رسالته بالتأكيد أن المغرب دولة ذات سيادة ولا يهمها مصر ولا الجزائر ـ بحسب وصفه.

مادة إعلانية

[x]