الإعدام شنقًا لقاتلي موظف مطابع الأهرام بمصيف بلطيم

24-12-2014 | 14:10

مطابع الأهرام

 

كفرالشيخ - علاء عبدالله

قضت الدائرة الثانية بمحكمة جنايات كفر الشيخ، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار علاء حبيبة رئيس المحكمة بإعدام 3 من أهالى مدينة بلطيم شنقًا في القضية رقم 11944 لسنة 2012 جنايات البرلس لقيامهم بقتل الزميل محمد إسماعيل الموظف بمطابع الأهرام "والشروع في قتل آخرين".


ترجع أحداث القضية ليوم 7 سبتمبر عام 2012، حينما قام المتهم الأول عبد المولى ع. ا 30 سنة "صياد" وشقيقه جهاد "صياد"، والمتهم الثالث ضياء.ا.ب 18 سنة "سباك" بقتل المجني عليه الزميل محمد إسماعيل محمد "موظف بمطابع الأهرام" عمدًا بغير سبق وإصرار ولا ترصد.

بعد استغاثة المتهم الثالث بالمتهم الأول عن طريق الهاتف المحمول، لإنقاذه بعد ضبطه متلبسًا بالسرقة، فحضر المتهم الأول بصحبة شقيقه المتهم الثانى حاملين أسلحة نارية عبارة عن طبنجة وفرد خرطوش.

وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية لتفريق الأهالي المطاردين للمتهم الثالث بهدف إرغامهم على الكف عن مطاردته داخل شاطئ السلام بمصيف بلطيم ، ولكن الأهالي لاحقوهم.

وأثناء قيام المتهمين بإطلاق النار تصادف وجود المجنى عليه "محمد إسماعيل محمد" 45 سنة مقيم بالقاهرة وكان يقضى إجازة بمصيف جريدة الأهرام ببلطيم فأصيب بطلقة في الحوض ولقي مصرعه في الحال.

كما أصيب عدد آخر من رواد المصيف بطلقات نارية وتم علاجهم بمستشفى بلطيم المركزي.

وتمكن الأهالي بمساعدة الشرطة من القبض على المتهم الأول والثالث، بينما تمكن المتهم الثاني من الهروب وقتها حتى تم القبض عليه لاحقًا بعد عدة شهور من وقوع الجريمة.

وقرر المحامى العام الأول لنيابات كفر الشيخ الكلية حبس المتهمين على ذمة التحقيق وتم إحالتهم محبوسين إلى محكمة الجنايات.

وتم تداول القضية بالمحكمة على مدار عامين حتى قضت المحكمة خلال الجلسة السابقة بإحالة أوراق المتهمين الثلاثة الى فضيلة المفتى للنظر فى حكم إعدامهم شرعًا، حيث وافق فضيلة المفتى على إعدام المتهمين والقصاص منهم فأصدرت المحكمة حكمها بالإعدام شنقًا للمتهمين الثلاثة.

وقد أصيب المتهمون الثلاثة بحالة هياج شديدة داخل القفص فور النطق بالحكم وتم السيطرة عليهم، ونقلهم فى حراسة أمنية مشددة تحت إشراف اللواء عبدالرحمن شرف مدير أمن كفر الشيخ إلى محبسهم بسجن طنطا العمومي.

[x]