المصريين الأحرار: إجراءات تعديل اللائحة "قانونية"..والتسريبات حول المرشحين بقائمة الجنزورى غير صحيحة

23-12-2014 | 15:46

المصريين الأحرار

 

هبة عبدالستار

انتهى منذ قليل المؤتمر الصحفي الذى عقده حزب المصريين الأحرار بمقر الحزب الرئيسي بالزمالك، وتحدث خلاله الدكتور عصام خليل، الأمين العام والقائم بأعمال رئيس الحزب عن اللائحة الجديدة التي أثارت جدلًا موسعًا بين قواعد وقيادات الحزب، كما استعرض رؤية الحزب واستعداداته للانتخابات البرلمانية.


واستهل خليل كلمته بالمؤتمر بتوجيه التهاني للشعب التونسي بفوز السبسى رئيسًا له، كما وجه التهنئة للشعب المصري بمناسبة العام الميلادي الجديد وعيد الميلاد المجيد، والمولد النبوي.

وأوضح أن الحزب قام بتعديل لائحته ونظامه الأساسي بهدف خلق نظام مؤسسي قوى ودعم اللامركزية والديمقراطية داخل الحزب عبر انتخاب كل المناصب القيادية بالحزب بداية من الرئيس وأمناء الحزب ونصف مكتبه السياسي (6 أعضاء بالانتخاب و 6 أعضاء معينين) بالإضافة إلى باقى مؤسسات الحزب من أجل تعميق العمل المؤسسي والفصل بين السلطات داخل الحزب.

وأكد أن اللائحة دعمت تمكين الشباب والمرأة بمؤسسات الحزب المختلفة، كاشفًا عن اعتزام الحزب عقد مؤتمر لهيئته العليا فى 10 يناير المقبل للاستعداد للانتخابات الداخلية لرئاسة الحزب التى أقرت اللائحة الجديدة بأنها ستكون بعد انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان، موضحًا أن تفضيل الحزب إرجاء الانتخابات الداخلية جاء تجنبا لتفتيته فى نفس الوقت الذى يستعد فيه لخوض انتخابات البرلمان ويركز كل جهوده عليها، مشيرًا إلى أن لجنة إدارة الانتخابية الداخلية لرئيس الحزب ستكون بعضوية أحد القضاة المستقلين من خارج الحزب وأن مجلس الأمناء حدد 3 أسماء للعرض على الهيئة العليا لاختيار رئيس لجنة الانتخابات فى اجتماعها المقبل.

ولفت خليل إلى أن الحزب عدل لائحة النظام الأساسي تنفيذا لقرارات المؤتمر العام لتعديل اللائحة وطرحها على الجمعية العمومية وفقا للمادة 114 المعدلة، حيث وافقت الهيئة العليا للحزب على اللائحة فى اجتماع طارئ لها من قبل عقد بناءً على طلب مقدم من 52عضوًا من أعضاء الهيئة العليا وهو ما يزيد عن ثلث أعضاء الهيئة العليا.

وأشار أن الحزب استعان فى هذا الصدد بعدد من الخبراء المتخصصين والقانونيين والسياسيين لكتابة اللائحة الجديدة، وفقًا للضوابط والإجراءات المنصوص عليها فى اللائحة السابقة، مستنكرا ما وصفها بحملة الشائعات التى تعرض لها الحزب على مدار الأسابيع الماضية، مشددًا على أن الحزب يشهد استقرارًا داخليًا وتوافقًا على كافة الإجراءات التى تم اتخاذها.

وأكد الأمين العام لحزب المصريين الأحرار، أن الحزب يدعم قائمة الدكتور كمال الجنزورى، لافتا إلى أنه لم يتسلم حتى الآن أى أسماء رسمية لمرشحيه للبرلمان، وأن التسريبات التي يتم نشرها عن مرشحي الحزب حتى الآن غير صحيحة، مؤكدًا أن الحزب سيكون على تواصل اسبوعي خلال المرحلة المقبلة مع الصحفيين ووسائل الإعلام للرد على تلك الشائعات، مجددًا تأكيده على عدم دخول الحزب فى أى تحالفات انتخابية على المقاعد الفردية وعدم دعمه لأى مرشح من حزب النور انطلاقا من إيمان "المصريين الأحرار" بمدنية الدولة" .

وأضاف أن الحزب انتهى من اختيار 70% من مرشحيه على المقاعد الفردي على مستوى الجمهورية على أن يتم الإعلان عن كافة المرشحين فور فتح باب الترشح رسميا، موضحًا أن معايير اختيار مرشحي الحزب للبرلمان المقبل اعتمدت على أن يكون المرشح حسن السمعة وله قدرة على القيادة وإيمانه بالهوية المصرية وامتلاكه الشعبية وعدم تورطه في أي فساد، مؤكدًا أنه لا أحد يستطيع التأكيد على أن كل أعضاء الحزب الوطنى المنحل كانوا فاسدين.

وكشف خليل خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده الحزب أن رجل الأعمال أحمد عز تواصل مع بعض مرشحى الحزب بعددٍ من المحافظات، فى محاولة لاستقطابهم، ولكن المرشحين رفضوا ذلك و أكدوا أنهم مؤمنون بفكر الحزب ولن ينسحبوا منه، على حد قوله.

وحول توقعه لشكل وماهية البرلمان القادم؛ قال خليل إن الشعب المصرى هو الذى سيحدد شكل البرلمان، وما دون ذلك تكهنات وتوقعات قد تصيب أو تخطئ وأن الأحزاب السياسية عليها أن تجتهد للوصول للشعب وإقناعها به، مؤكدًا رهانه على ذكاء الشعب المصرى في اختياره لمن يمثله، ومحذرًا من السير خلف الشائعات التى تطلقها بعض وسائل الإعلام بدون مصدر معلوم.

وأوضح خليل أن الحملة الدعائية المنتشرة في شوارع مصر عن حزب المصريين الأحرار هي جزء من البرنامج الانتخابي للحزب والذي سيتم الإعلان عنه قريبًا، مستنكرًا الهجوم على الحزب عبر التركيز على شعاره الذى استخدمه فى حملته بشأن تقديم الدعم النقدى للأسر الفقيرة، موضحًا أن لائحة الحزب تتضمن مواجهة الفقر، نافيا استخدام الحزب للمال السياسي والرشوة الانتخابية.

واختتم المؤتمر الصحفي للحزب بكلمة للإعلامى نصر القفاص، أمين الإعلام بالحزب وجه خلالها الشكر لناشري الشائعات، مضيفا "أن ذلك يعطينا الفرصة لإيضاح الحقائق، و حزب المصريين الأحرار ليس له علاقة بما تنشره الصحافة من تصريحات تحت بند "مصادر مطلعة"، وتصريحات الحزب تأتى فقط على لسان شهاب وجيه المتحدث الرسمي للحزب".

مادة إعلانية

[x]