||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex السيسي يرحب بالدراسات التي أعدتها اللجنة الفنية المختصة بمشروع المركز اللوجيستي العالمي بدمياط - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

السيسي يرحب بالدراسات التي أعدتها اللجنة الفنية المختصة بمشروع المركز اللوجيستي العالمي بدمياط

7-12-2014 | 15:29

السيسي

 

هشام المياني

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم بمقر رئاسة الجمهورية، بالدكتور خالد حنفي، وزير التموين والتجارة الداخلية، وأعضاء اللجنة الفنية المختصة بمشروع المركز اللوجيستي العالمي للحبوب والغلال والسلع الغذائية بميناء دمياط.

وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، بأن أعضاء اللجنة عرضوا خلال اللقاء الدراسات الفنية التفصيلية التي تم إعدادها للمشروع، والتي خلصت إلى أن هذا المشروع يتمتع بفرص كبيرة للنجاح في ضوء الموقع الجغرافي المتميز لميناء دمياط، فضلاً عن إمكانيات ربط المشروع ببقية محافظات الجمهورية، ولاسيما من خلال النقل النهري، وتحويل ميناء دمياط إلى مركز عالمي لتخزين وتداول السلع والحبوب والغلال، وممارسة الأنشطة اللوجستية والفنية المضافة من خلال التصنيع والتعبئة للحبوب والمواد الغذائية، بما يساهم في تحقيق الأمن الغذائي للدولة وبقية الدول العربية في المنطقة.

وقد أوضح وزير التموين والتجارة الداخلية أن اللجنة الفنية بذلت مجهوداً كبيراً من أجل سرعة الانتهاء من الدراسات الفنية للمشروع والعمل على بدء تنفيذه، مع الحرص على تخفيض التكلفة وترشيد النفقات. كما أوضح الوزير أنه سيتم تجميع الأنشطة في مراكز متميزة ذات مستوى عالمي من حيث الإنشاءات والتجهيزات والإدارة تُماثل المستويات العالمية.

وتم خلال الاجتماع شرح مكونات المشروع وما سيشمله من إنشاء صوامع ومناطق تخزين ومحطات غلال وأرصفة بحرية ونهرية، بالإضافة إلى مناطق صناعية للغلال والسلع الغذائية تتضمن المطاحن وإنتاج الدقيق الفاخر، وصناعات منتجات الذرة واستخلاص الزيوت، وصناعات الصويا وتشمل الصناعات الغذائية والزيوت والاعلاف، وصناعات السكر وتشمل التكرير والتعبئة والتخزين، ومنطقة للصناعات التكميلية. كما تم استعراض العديد من الجوانب الفنية الخاصة بتنفيذ المشروع.

ورحب الرئيس بالدراسات التي تم تنفيذها، مؤكداً على أهمية المشروع باِعتباره نموذجاً للمشروعات القومية التي تستهدف الدولة تنفيذها في المرحلة المقبلة لتمثل نقلة نوعية كبيرة تنقل مصر إلى مستقبل واعد وتوفر ظروفاً أفضل للأجيال القادمة، بالإضافة إلى إنشاء مجتمعات متكاملة في إطار تحقيق التنمية الشاملة للدولة المصرية وتحسين مستوى معيشة المواطنين.

مادة إعلانية