"الوطنية للتغيير" تدعو الشعب المصري للتوحد ضد التطرف والإرهاب

27-11-2014 | 09:04

30 يونيو

 

هبة عبدالستار

دعت الجمعية الوطنية للتغيير جماهير الشعب المصري إلى توخي اليقظة والحذر وعدم الانجرار وراء دعوات الجماعات الإرهابية المُتاجِرة بالدين للتظاهر غداً الجمعة، كما طالبت بتوحيد الصفوف لهزيمة قوى الظلام التي تسعى لتخريب الوطن وتعرض أمنه القومي للخطر.


أكدت الجمعية الوطنية للتغيير - فى بيان لها صباح اليوم الخميس- أن الرد على دعوات التظاهر التي تصدر عن عناصر ترفع الأعلام الغريبة، وتعمل وفق أجندات خارجية، يكون برفع علم مصر فوق المنازل وفي كل مكان، والعمل على إنجاز خريطة المستقبل حتى تعبر مصر هذه المرحلة الصعبة بسلام.

أعربت الجمعية عن إيمانها الذي لا يتزعزع بحتمية انتصار مصر في حربها ضد الإرهاب، مؤكدة أن دحر التطرف والإرهاب واستئصالهما لن يكون إلا باستحضار القوى الحية في المجتمع وبخاصة الشباب، وحشدهم في مواجهة العناصر التخريبية التي تتمسح بالدين، وكذلك الإفراج عن شباب الثورة المحبوسين بمقتضى قانون التظاهر المعيب، إضافة إلى ضرورة تحقيق أهداف ثورتى 25 يناير - 30 يونيو ، وتعزيز الديمقراطية والحريات.

وأشادت" الوطنية للتغيير" بتقرير لجنة تقصي الحقائق الذي أعلن أمس، مطالبة بسرعة تنفيذ التوصيات التي تضمنها تقرير اللجنة وأهمها ضرورة تعديل قانون التظاهر وإصدار قانون حماية الشهود، وتأسيس مفوضية مستقلة لمناهضة التمييز ومفوضية مستقلة لمكافحة الفساد، وإلزام أجهزة الدولة بإتاحة المعلومات وتأسيس مرصد لتعزيز احترام حقوق الإنسان في سياق مكافحة الإرهاب.

الأكثر قراءة