[x]

محافظات

بالفيديو.. ليلى إسكندر: نسعى لحوار مجتمعي شامل لحل مشكلات العشوائيات.. وسياسات حكومات "مبارك" كانت كارثية

4-11-2014 | 20:40

الإسكندرية - أحمد صبري - ومحمد عبد الغني
قالت الدكتورة ليلي إسكندر، وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات: إن "الحكومة تتبع سياسة الحوار المجتمعي لحل المشاكل التي تعاني منها المناطق العشوائية، بخاصة أن أغلبهم يرفض فكرة الانتقال إلى مناطق أخرى بسبب سياسات حكومية سابقة".


وأضافت وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات، خلال ندوة "نشاطات وخطط التطوير الحضري والعشوائيات والتحديات التي تقابلها في ظل الأوضاع الحالية" والتي نظمتها كلية العلوم جامعة الإسكندرية ، اليوم الثلاثاء، أن السياسات الخاطئة للحكومة خلال الـ30 سنة من حكم الرئيس الأسبق، محمد حسني مبارك، كانت كارثية تجاه قاطني المناطق العشوائية.

وأوضحت أنه "كان يتم حرمانهم من ترميم منازلهم المهددة، بقصد أن تتهدم مع الزمن وتعود الحكومة لأخذها مجددًا بعد طرد الأهالي منها، مشيرة إلى أن ذلك جعل الأهالي الآن يرفضون مساعدة الحكومة لهم تخوفًا من أن تقوم الحكومة بطردهم".

وأشارت وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات، إلى تجربة نقل سكان منطقة الدويقة بالقاهرة إلي 6 أكتوبر، والتي انتهت بالفشل وعودة السكان مرة أخرى إلى منطقتهم، موضحة أنه عند تسلمها مهام منصبها كانت تعتقد عدم وجود أراضي لبناء وحدات سكنية بالقرب من تلك المنطقة ولكنها اكتشفت وجود أراض كثيرة يوجد غموض حول استغلالها.

وعن أزمة القمامة وتشويهها للمظهر الحضاري للشوارع أوضحت وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات، وجود خطة قصيرة المدى من ثلاثة إلى 12 شهرًا، تتضمن تولى وزارة الاستثمار تكليف 63 مصنع سماد عضوي على مستوى الجمهورية، لتحويل المخلفات العضوية إلى سماد.

وأضافت وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات، "استغلال الورش في الفصل بين المخلفات بالمناطق العشوائية، شى مهم وأن هناك 5 آلاف ورشة تعمل في هذا المجال"، ومشيرة إلى وجود خطة لتطوير أداء النباشين، إذ أن هناك 900 آلاف مصري يعمل في فرز القمامة.

ولفتت وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات، إلى تجربة جمع القمامة من المنازل بخمس مناطق بمحافظة الإسكندرية منها العجمي والمنتزة، كما ستدعم الوزارة تلك التجربة في المحافظة من خلال تحمل تكلفة التجربة لمدة ثلاثة أشهر بواقع 12 جنيها شهريًا عن كل شقة.## ##

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة