وزير الآثار في المنيا: استعادة 950 قطعة تمت سرقتها من متحف ملوي.. وافتتاحه في مارس المقبل

30-10-2014 | 16:49

صورة أرشيفية

 

المنيا - حجاج الحسيني

أكد الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار، أنه تمت استعادة 950 قطعة أثرية، من الآثار التي تمت سرقتها من متحف ملوى، خلال أحداث العنف، التي قام بها أنصار جماعة الإخوان عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، مؤكدا حرص الوزارة على استرجاع القطع المتبقية.


وأضاف وزير الآثار، خلال زيارته للمتحف، أنه حان الوقت لوضع المنيا على الخريطة السياحية، وإعادة مكانتها الطبيعة، حيث إنها تعتبر المدينة الثالثة بعد الأقصر وأسوان في القيمة التاريخية والأثرية، وأنه سوف يتم افتتاح متحف ملوي في عيد المنيا القومي، يوم 18 مارس المقبل.

وقد تفقد الوزير مركز الزوار بمنطقة تل العمارنة، بتكلفة 35 مليون جنيه، ويتكون من طابقين، يضم الطابق الأول ماكيت كامل لأحد المنازل الفرعونية، أما الطابق الثاني، فيضم نموذجا متكاملا لمنطقة تل العمارنة، وشرحا تفصيليا حول المناطق الأثرية بالمنطقة.

وشهد الوزير أعمال الإنشاء النهائية للطريق السياحي بمنطقة آثار تل العمارنة، الذي يبدأ من أعلى كوبري ملوي على النيل، إلى منطقة تل العمارنة الأثرية، حيث يربط الطريق بين منطقة تونة الجبل الأثرية، والاشمونين، و متحف ملوي غرب النيل، وبين منطقة تل العمارنة، وبني حسن شرقا، بطول 7 كم، حيث سيوفر هذا الطريق نحو 85 كم كانت تستهلك عبر طريق الصحراوي الشرقي، للدخول للمنطقة الأثرية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]