تعليقًا على تكريم عدلي منصور.. جمال أسعد: دور الكنيسة روحيٌّ ويجب أن تنأى بنفسها عن السياسة

20-10-2014 | 18:38

جمال أسعد

 

أميرة هشام

قال جمال أسعد المفكر القبطي إنه متحفظ علي تكريم الكنيسة الأرثوذكسية للرئيس المؤقت المستشار عدلي منصور، موضحا في تصريح خاص لـ"بوابة الأهرام" أن خطوة التكريم هذه، تعتبر تدخلا للكنيسة في الشأن السياسي، واصفا تلك الخطوة بنوع من المبالغة والحضور السياسي أكثر منه تكريمًا.

وتابع أسعد: وإن كان منصور هو أول رئيس يزور الكاتدرائية بعد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، فهي مكتسبات عادية بعد الثورة وتم تكريمه من الدولة بقلادة النيل.

وأكد أسعد أن دور الكنيسة روحي وأنها يجب أن تنأي بنفسها عن السياسة تحت أي تبرير وكفى مجاملات، وأن تتجه لرعاية الأقباط وتهتم بشئونهم.