شومان محذرًا معلمي المعاهد: العام الدراسي الحالي لا يحتمل أي تقصير والحضور بالزي الأزهري

14-9-2014 | 16:14

د. عباس شومان وكيل الأزهر الشريف

 

شيماء عبد الهادي

حذر الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر، معلمي المعاهد الأزهرية من أي تقصير خلال العام الدراسي الجديد، قائلا " إن العام الدراسي الحالي لا يحتمل أي تقصير ولن نسمح بالخروج على القانون، وهناك قرارات أشد من العام الماضي، ولن نسمح بأي حال من الأحوال أن يكون هناك تسيب في المعاهد أو تقصير في حقوق الطلاب أو المدرسين".


وشدد شومان على ضرورة التزام شيوخ ووكلاء المعاهد وما علاهم ممن يشتعلون بالوظائف القيادية بالزى الأزهري وأن يكونوا مثالا يحتذي به لطلابهم في ارتداء الزي، محفزا شيوخ المعاهد على ضرورة نشر ارتداء الزي بين الطلاب "حتي تمتلئ مصر بالعمائم الأزهرية".

وأشاد وكيل الأزهر بالروح التي ظهر عليها العديد من معلمي الأزهر العام الماضي من حب للعمل وغيرة على الأزهر، ووقوفهم في وجه تسرب الامتحانات، مشيرًا إلي أن هذا يعد مؤشرًا علي بداية جيدة بالمعاهد والمناطق من أجل رفعة شأن الأزهر.

وحذر شومان، طلاب المرحلة الثانوية من الاعتماد على الدروس الخصوصية وعدم الحضور للمعاهد، مؤكدًا أن هناك قرارات ستصدر بالفصل ضد كل يخالف ذلك وسنلتزم بتطبيق القانون ضد أي مدرس يتخاذل عن عمله من أجل الدروس الخصوصية .

كما شدد على ضرورة حضور المدرسين اليوم الدراسي كاملا، وسد العجز بالمعاهد وإيجاد الحلول البديلة، والتأكيد علي شيوخ المناطق بإعداد جدول الحصص المسندة إلي المعلمين قبل بدء الدراسة وأن تكون متوازنة مع عدد المدرسين والحصص المقررة في كل تخصص مع الاهتمام بجدول الإشراف وتوزيع الوكلاء على المهام المنوطة بهم على أن يقوم كل معهد بإعداد جدول عام موضح به العاملين والحصص المسندة إلي كل منهم بكل فصل وصف.

كما أكد علي رؤساء المناطق بعدم تحويل طلاب الشهادات الثانوية والقراءات بين المعاهد داخل أو خارج المنطقة إلا في حالات الضرورة المؤيدة بالمستندات التي يقدرها قطاع العاهد وفق ما يراه محققا للصالح العام.

والتأكيد علي ضرورة مواجهة الدروس الخصوصية لما تمثله من خطر علي مستقبل الطلاب وضغط علي أولياء الأمور واتخاذ الإجراءات القانونية ضد من يثبت قيامه بذلك لاسيما أثناء اليوم الدراسي.

مادة إعلانية

[x]