Close ad

"التحالف الشعبي" ينعى سيف الإسلام ويشيد بنضاله من أجل الحريات وحقوق الإنسان

27-8-2014 | 20:55
التحالف الشعبي ينعى سيف الإسلام ويشيد بنضاله من أجل الحريات وحقوق الإنسانأحمد سيف الإسلام
هبة عبدالستار
نعى حزب التحالف الشعبي الاشتراكى بمزيد من الألم المناضل الحقوقى الكبير أحمد سيف الإسلام واصفًا إياه بأحد كبار المدافعين عن حق الإنسان في الحياة الكريمة دون إهانة أو ذل.
موضوعات مقترحة


وقال الحزب فى بيان مساء اليوم الأربعاء، إن سيف طوال سنوات عمره لم يسمح لنفسه أن يهزمه أي قمع أو سلطة «مستبدة» على مدار العهود السابقة، فتحمّل الاعتقال في عهدي السادات ومبارك، ثم خرج ليحمل على عاتقه قضية الدفاع عن الإنسان، والوقوف مع المقهورين والمظلومين، لأكثر من 30 عامًا قضاها بين سجون الاعتقال، وتنكيل الأنظمة، ولم يهزمه سجن أو سجّان، واستغل فترات سجنه ليدرس، حتى حصل على ليسانس حقوق، إلى جانب شهادته من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية.

وأكد الحزب، أن سيف الإسلام كان أحد فرسان الدفاع عن الحريات وأحد مؤسسى مركز هشام مبارك، وأنه رغم رحيله عن عالمنا بجسده إلا أن روحه أبدًا لن تفارقنا وقد انسابت بين الأجيال، مضيفًا "الأشجار تبقى واقفة بشخوصها ورفاق حياته ودربه وفى مقدمتهم زوجته العظيمة وأبناؤه المناضلون، وتبقى واقفة برفاقه وكل من غرس فيهم قيمه وتعلم منه".
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: