الكشف عن خطورة مصنع فوسفات بأسوان

22-3-2011 | 17:20

 

أ ش أ

كشف تقرير لجنة تقصي الحقائق بجهاز شئون البيئة بمحافظة أسوان عن خطورة إقامة مصنع للفوسفات بمنطقة سياحية بمركز إدفو شمال المحافظة وسط الكتلة السكنية، نظرا لوجوده بالقرب من الكتلة السكنية ومجمع المدارس ومركز الشباب بالمنطقة، حيث لايبعد سوى مسافة 500 متر فقط، رغم أن دراسة الأثر البيئي للمصنع كانت قد حددت إقامته بمسافة 1500 متر.

وصرح الدكتور محمود علي حسين رئيس جهاز شئون البيئة بجنوب الصعيد بأن المصنع خالف الإجراءات الإنشائية، واتهم مكتب شئون البيئة بالمحافظة بخداع وتضليل وزير البيئة ومحافظ أسوان السابق في تقارير الموافقات لإقامة المصنع وتصنيفه وفقا للمستوى "ب" للمنشآت الصناعية الأقل خطورة، رغم أن المصنع يأتي في قائمة المستوى "ج" للمنشآت الصناعية شديدة الخطورة.
وأشار إلى تقدمه بمذكرتين لوزير البيئة ومحافظ أسوان حول خطورة التعامل بيئيا بالنسبة للمصنع المقام ، وأوصى التقرير بضرورة توفيق أوضاعه البيئية.
وعلى صعيد متصل ، تقدم أحد المحامين ببلاغ عن أهالي مدينة السباعية التي تحتضن المصنع للنائب العام حول مخالفة المصنع للاشتراطات البيئية المطلوبة وخطورته على الأرواح.