النائب العام الفلسطينى يكشف تفاصيل تعذيب وقتل "أبو خضير"

5-7-2014 | 02:10

الاحداث في فلسطين

 

بوابة الأهرام

كشف النائب العام الفلسطيني، محمد عبد الغني العويوي لـ"معا"، أن النتائج الأولية الطبية لتشريح جثمان الشهيد الفتى محمد أبو خضير، أكدت أن السبب المباشر للوفاة هو الحروق النارية ومضاعفاتها.


وأوضح النائب العام أن نتائج التشريح أكدت أن الفتى أبو خضير أحرق وهو حي، الأمر الذي يظهر صعوبة هذا العمل الفاشي.

وأشار النائب العام إلى أن التشريح أظهر وجود مادة "شحبار" بالمجاري التنفسية في القصبات والقصيبات الهوائية في كلتا الرئتين، مما يدل على استنشاق هذه المادة أثناء الحرق وهو على قيد الحياة.

وأكد النائب العام لـ"معا"، أن الأمر المهم حاليا هو الوصول إلى الجناة، وايقاع أشد عقوبة عليهم، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن الباب مفتوح على كل الخيارات لمحاسبتهم.

وتعرض الفتى أبو خضير لحروق من درجات مختلفة وصلت إلى 90% من مناطق جسده، بما فيها الرأس الذي تعرض لرضوض.

ولفت العويوي إلى أن التقرير النهائي للتشريح سيصدر حسب الأصول واللوائح القانونية والطبية المتبعة بعد أخذ عينات من جسد الشهيد لاخضاعها للفحص.

وكان الجانب الفلسطيني، شارك في عملية تشريح جثمان الشهيد أبو خضير من خلال معهد الطب العدلي، ممثلا بالدكتور صابر العالول بتكليف من النيابة العامة الفلسطينية في معهد "ابو كبير" الإسرائيلي.