Close ad

"6 إبريل" تحمل وزير الداخلية مسئولية استمرار التفجيرات.. وتطالب برحيله

30-6-2014 | 21:17
 إبريل تحمل وزير الداخلية مسئولية استمرار التفجيرات وتطالب برحيله 6 إبريل
هبة عبدالستار
أدانت حركة شباب 6 إبريل، التى أسسها أحمد ماهر، التفجيرات الإرهابية الأخيرة، محملة اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، المسئولية عن استمرارها بسبب ما اعتبرته عجزا للوزارة عن القبض على المسئولين عنها.
موضوعات مقترحة


وقال محمد كمال، عضو المكتب السياسي للحركة فى تصريح صحفى مساء اليوم: "نعتبر وزير الداخلية المسئول الأول والرئيسي عن دماء الجنود والأفراد والضباط التي تسيل بلا حساب ولا عقاب وهو المسئول الأول والرئيسي عن حالة العجز المؤسفة التي وصلت لها الدولة فى تأمين مواطنيها، كما أنه المسئول الأول و الرئيسي عن الشرخ المجتمعي الذي أصاب مصر بعد الفض الدموي لاعتصامى رابعة والنهضة العام الماضي و ما تلاهما من أحداث"، على حد قوله .

وأضاف "وكذلك نعتبره المسئول الأول والرئيسي عن احتقان الجامعات بتهوره وعبثه بدماء الطلاب، كما نحمله المسئولية عن انتهاكات حقوق الإنسان والتعذيب في السجون والتي جعلت كلمة "مصر" تتردد في كل تقارير منظمات حقوق الإنسان مما أضر ببلادنا وأساء لسمعتها"، بحسب قوله.

واعتبر القيادى بالحركة أن رحيل وزير الداخلية من منصبه هو ومساعديه ليس كافياً، مطالبا بمحاكمته ومعرباً عن خالص التعازي لأسر الضحايا المستمرين فى التساقط.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة