المحامية ماهينور المصري تفوز بجائزة دولية لحقوق الإنسان

26-6-2014 | 02:49

ماهينور

 

أ. ف. ب

أعلنت لجنة "جائزة لودوفيك تراريو" الأربعاء أن الجائزة الدولية التي تكرم سنويا محاميا لتميزه في "الدفاع عن احترام حقوق الإنسان" فازت بها هذا العام المحامية المصرية ماهينور المصري.


وأعلنت لجنة التحكيم التي اجتمعت في العاصمة الفرنسية الأربعاء برئاسة نقيب محامي باريس بيار- اوليفييه سور ومؤسس الجائزة نقيب محامي بوردو برتران فافرو، أنها قررت منح جائزة العام 2014 إلى هذه المحامية المولودة في الإسكندرية، مشيرة إلى أن ماهينور المصري "سجنت تباعا من قبل كل من مبارك ومرسي والسيسي"، آخر ثلاثة رؤساء لمصر.

وستسلم الجائزة في فلورنسا بإيطاليا في أكتوبر.

وتتألف لجنة التحكيم كل عام من محامين يمثلون هيئات الدفاع عن حقوق الإنسان في كبريات نقابات المحامين في اوروبا.

وتختار اللجنة الفائز بالجائزة من خلال عملية تصويت، وذلك بعد أن تستشير أبرز المنظمات الحقوقية غير الحكومية ونقابات المحامين والجمعيات الإنسانية حول العالم والتي تسمي سنويا محامين ترى أنهم يستحقون هذه الجائزة.