"الطفولة والأمومة" يطالب النائب العام بالتحقيق مع صاحب مقال "قتل أطفال الشوارع".. ويقترح لجنة قومية لحل الأزمة

20-6-2014 | 22:51

أطفال الشوارع

 

شيماء عبد الهادي

قدم المجلس القومي للطفولة والأمومة، بلاغًا إلي النائب العام ضد الدكتور نصار عبد الله، أستاذ الفلسفة بجامعة سوهاج، للتحقيق فيما تضمنه مقال له نشر بإحدي الصحف المستقلة تحت عنوان "أطفال الشوارع الحل البرازيلي"، ودعا فيه إلي حل مشكلة أطفال الشوارع من خلال حملة موسعة لاصطيادهم وإعدامهم بالطرق التي يجري بها إعدام الكلاب الضالة.


وشددت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، على رفض المجلس القومي للطفولة والأمومة مثل هذه التصريحات المتعلقة بقتل أطفال أبرياء ضحايا غياب العدالة الاجتماعية والفقر وتخلي الأسرة والمجتمع عن دوره تجاههم.

ولفتت في تصريحات صحفية مساء اليوم، الجمعة، إلي أن المجلس قد سبق واقترح أن يتم تشكيل لجنة قومية برئاسة رئيس الجمهورية أو رئيس الوزراء تضم جميع الجهات المعنية وفق إطار زمني وموازنة لتتضافرالجهود وتقوم كل جهة بدورها.

واعتبرت العشماوي، تلك التصريحات تتنافي مع حقوق الإنسان والطفل والشرائع السماوية التي تحرم قتل النفس بغير حق شرعي، مستشهدة بقول الحق سبحانه "ولا تقتلواالنفس التي حرم الله إلا بالحق ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطانا فلا يسرف في القتل إنه كان منصورا".