" الحرة للتغيير السلمى": خطاب السيسي متوازن ويؤكد على ثوابت الثورة والدولة والمجتمع

9-6-2014 | 13:03

خطاب الرئيس السيسي

 

هبة عبدالستار

أعربت الجبهة الحرة للتغيير السلمى، عن ترحيبها بخطاب عبدالفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية وتأكيده على أن ثورة 25 يناير هي جزء أصيل من شرعية الجمهورية الثالثة التي بصدد التأسيس، مجددة تأكيدها على المعانى التي تبناها الرئيس في تعريف معنى الشهيد، إذ لم يفرق بين شهداء الوطن كما يوجب أيضًا حق القصاص العادل.


أكدت الجبهة فى بيان لها اليوم، على أن الحرية تتصدرأولويات عملها الوطنى، وأن العيش لن يتحقق إلا بالعمل الجاد والدؤوب من أجل انقاذ اقتصادنا، والعدالة الاجتماعية تأتى بتطبيق القانون بشفافية والحرص على مبدأ تكافؤ الفرص وأن يكون معيار النجاح قائمًا على الكفاءة والوطنية.

وأشارت أن المطالب الوطنية تستهدف القضاء على الفساد ومحاربة كل أشكال العودة للنظام السابق أو الأسبق، كما ترفض كل أشكال الديكتاتورية، وتسعى لتأييد كل عمل بناء يستهدف رفع العبء عن كاهل أهلنا في كل ربوع مصر.

ولفت إبراهيم الشهابى عضو المكتب السياسى للجبهة، إن القلق الذى ينتاب شباب ثورة الخامس والعشرين من يناير وثورتها المكملة 30 يونيو حقيقى له أسبابه، مضيفا " برغم تفهمنا لحجم التحديات الملقاة على عاتق رئيس الجمهورية، وكذلك حجم معاناة شعبنا المعيشية، وأننا لم نعد نمتلك رفاهية الشقاق والاختلاف السياسى الذى تسببت فيه النخبة المصرية، ولم نكن نحن كمجموعات شباب طرفًا فيه".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]