إجراءات أمنية مشددة بمطار القاهرة استعدادًا لمغادرة الوفود المُشاركة في حفل تنصيب السيسي

8-6-2014 | 15:26

مطار القاهرة

 

حسين الزناتى

بدأ مطار القاهرة استعداداته لمغادرة الوفود التى شاركت فى الاحتفال بتنصيب الرئيس السيسي، وتسلمه مهامه من الرئيس المؤقت المستشار عدلى منصور.

وصرحت مصادر مسئولة بالمطار بأنه يبدأ -من عصر اليوم- مغادرة وفود دول السعودية وفلسطين، والإمارات، وغينيا، والسودان، وقبرص، وتشاد، ومالي، والكويت، والأردن، والبحرين، وروسيا، وعُمان.

وأشارت المصادر إلى أن الصالة الرئاسية وقاعة كبار الزوار، والسلطات العاملة بهما قد أنهت استعداداتها كل لاستقبال الرؤساء والوفود، فى الوقت الذى لم يغادر فيه وزير الطيران الطيار حسام كمال المطار، بعد استقباله آخر القادمين لحضور الاحتفال، وكان هو الملك عبدالله بن الحسين ملك الأردن.

فى الوقت نفسه، ما زال يشهد مطار القاهرة استمرار لحالة الطوارئ القصوى ورفع درجة الاستعداد الأمني به والطرق المؤدية له، وعلى مداخل ومخارج المطار وانتشرت الخدمات الأمنية علي كل طرق المطار، وقررت سلطات الأمن، بالتعاون مع شركة ميناء القاهرة الجوي، استمرار إغلاق ساحة انتظار السيارات المخصصة لاستراحة كبار الزوار بالمطار، واقتصارها على سيارات مواكب رؤساء الدول والملوك القادمة والمغادرة بعد انتهاء حفل التنصيب.

وانتشرت شرطة رئاسة الجمهورية داخل منطقة كبار الزوار، واستراحة رئاسة الجمهورية؛ لإنهاء إجراءات الوفود المغادرة.

فى السياق ذاته، يتم تدقيق إجراءات الأمن بالنسبة للركاب في السفر والوصول، وسيطرت وسائل التكنولوجيا الحديثة الموجودة داخل وخارج صالات السفر والوصول على الأمر بتدعيمها بكاميرات حديثة؛ لمتابعة سير العمل أولًا بأول؛ لمواجهة أي طوارئ على أن يكون هناك تنسيق مستمر بين وزارة الطيران المدني، وكل الجهات الأمنية من وزارة الداخلية، وأمن الميناء، والقوات المسلحة، والسلطات الجمركية، وتم تنشيط غرفة العمليات للتصدي لكل من تسول له نفسه القيام بأعمال الشغب.

وتقوم الشرطة بنشر كمائن ثابتة ومتحركة؛ لمواجهة أي محاولات للتسلل لحرم المطار من خلال التفتيش اليدوي للسيارات، والاستعانة بأجهزة الفحص الآلي، والكلاب البوليسية المدربة على الكشف عن المفرقعات، مع وجود احتياطات تأمينية لقوات الأمن، والتعامل بكل شدة مع أي محاولات للاختراق الأمني، وهناك كمائن مرورية على كل المداخل والمخارج بخلاف التأمين الكامل للمراكز الحيوية، كبرج المراقبة الجوية، ومركز الملاحة، والعمليات الجوية، ووزارة الطيران المدني، ومواقف انتظار السيارات وصالات المودعين والمستقبلين، إلى جانب وجود إجراءات أمنية صارمة على الحقائب والشحن الجوي بقرية البضائع.

الأكثر قراءة