محليات

سلامة يؤكد ضرورة الاهتمام ببحوث الطاقة الجديدة وتحلية المياه

15-3-2011 | 16:32

أ ش أ
أكد الدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالى والبحث العلمى والتكنولوجيا أن الحكومة المصرية تضع البحث العلمى فى مقدمة أولوياتها كأساس مهم ومرتكز للتحول والتطور فى مصر وتحقيق التنمية الاقتصادية فى ظل تجربة ديمقراطية تشهدها مصر وتؤكد من خلالها للعالم قدرة الشباب على بناء مستقبل جديد لبلده ، مشددا على أهمية توظيف البحث العلمى فى حل مشكلات المجتمع من خلال التعاون مع القطاع الحكومى وكذلك القطاع الخاص.

وشدد سلامة - خلال اجتماعه اليوم الثلاثاء مع ماركو فرانكو سفير الاتحاد الأوروبى بالقاهرة - على حرص مصر على الاستمرار فى التواصل والتكامل مع التطورات الدولية فى مجالات التعليم العالى والبحث العلمى من خلال التعاون المستمر والمشاركة فى المشروعات الدولية المشتركة.
وأشاد بالتعاون مع الاتحاد الأوروبى فى مجالات التعليم العالى والبحث العلمى والذى بدأ منتصف العقد الماضى من خلال حزمة من المشروعات المشتركة فضلا عن برامج التعاون والاتفاقات الموقعة مع دول مثل اليابان والولايات المتحدة وألمانيا ، مشيرا إلى أنه يتم حاليا دراسة سبل توسيع التعاون مع باقى دول العالم المتقدمة علميا وتكنولوجيا من خلال وضع خطة طويلة المدى تستفيد من التجارب السابقة.
ودعا عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالى والبحث العلمى والتكنولوجيا إلى ضرورة استيعاب مجالات بحثية جديدة فى نطاق التعاون مع الاتحاد الأوروبى ووضعها فى مقدمة الأولويات البحثية لمصر مثل الطاقة البديلة وتحلية مياه البحر والتنسيق مع الجهات والمشروعات التى تنفذ حاليا فى مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة.
وطالب بضرورة إجراء تقييم شامل لما تم تنفيذه خلال الفترة الماضية وما تم إنجازه من مشروعات بحثية وتعاون مع الاتحاد الأوروبى فى مجالات التعليم العالى والبحث العلمى بلغ حجم تمويلها 11 مليون يورو وتأثير ذلك ومردوده على الاقتصاد والمجتمع.
ومن جانبه ، أشاد ماركو فرانكو سفير الاتحاد الأوروبى بالقاهرة بما تحقق من إنجازات خلال مشروعات الابتكار الممولة من برنامج البحوث والتنمية والابتكار، لافتا إلى أن المرحلة الثانية من البرنامج والبالغ تمويلها 20 مليون يورو خلال الفترة من (2011 إلى 2015) سيتم توقيع عقدها قريبا.
وناقش الاجتماع الذى شهده الدكتور ماجد الشربنى رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا والدكتور جلال عبدالحميد مستشار الوزير لشئون التخطيط الإستراتيجى والدكتور عبدالحميد الزهيرى منسق برنامج البحوث والتنمية والابتكار التابع للوزارة التعليم العالى والبحث العلمى والتكنولوجيا ضروة دعم مبادرات الابتكار الموجهة لشباب الباحثين والعلماء وإيجاد فرص عمل جديدة من خلال تمويل تلك المبادرات المتعلقة بتشجيع المشروعات الصغيرة وريادة الأعمال.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة