||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex احتفالات بطعم الفوز بعيد العمال في ألمانيا.. للمرة الأولى حد أدنى للأجور بما يعادل 85 جنيهًا مصريًا في الساعة - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

احتفالات بطعم الفوز بعيد العمال في ألمانيا.. للمرة الأولى حد أدنى للأجور بما يعادل 85 جنيهًا مصريًا في الساعة

1-5-2014 | 16:22

العمال في ألمانيا -ارشيفية

 

ألمانيا- عبد الناصر عارف

احتفل الألمان بعيد العمال بطريقتهم الخاصة، بعد أن حققوا انتصارات وإنجازات تاريخية خلال العام الحالى، أهمها إقرار الحد الأدنى للأجور، بما يعادل 85 جنيهًا مصريًا فى الساعة، وبرغم الأمطار والجو البارد نظمت النقابات العمالية والأحزاب الاشتراكية حفلات فى الميادين المهمة بمعظم المدن الألمانية.

واتسمت هذه الاحتفالات بطعم الفوز، والانتصار إذ طغى عليها الطابع الاحتفالى من أغان وموسيقى وخطب حماسية لقيادات نقابية، وممثلى الأحزاب الاشتراكية، بل وارتدى بعضهم الزى الأحمر!! وانتهت الاحتفالات دون أي مصادمات مع الشرطة على الأقل فى الأجزاء الغربية من المانيا .

وحقق العمال والأحزاب الاشتراكية فى ألمانيا إنجازات تاريخية خلال العام الحالى، حيث نجحت ضغوطهم فى إجبار حكومة "الائتاف الكبير" برئاسة إنجيلا ميركل المرأة الحديدية الألمانية على إقرار حزمة من قوانين العدالة الاجتماعية، وتحسين معيشة العمال، وعلى رأسها قانون الحد الأدنى للأجور، الذى تم إقراره لأول مرة فى تاريخ ألمانيا بمقدار 8.5 يورو فى الساعة - نحو 85 جنيهًا مصريًا فى الساعة!!.

وعلى ألا يقل الدخل الشهرى لأى عامل فى أي مهنة فى ألمانيا عن 850 يورو –نحو 8 آلاف و500 جنيه مصرى – وبرغم ضغوط منظمات رجال الأعمال القوية جدا كاتحاد الصناعات الألمانى، وكذلك ضغوط ومحاولات أحزاب التحالف المسيحى ممثل الأغلبية فى البوند ستاج -البرلمان الألمانى- والذى تنتمى إليه المستشارة ميركل؛ لتأجيل إقرار القانون أو تخفيض الحد الأدنى للاجور إلا أن الحزب الاشتراكى الديمقراطى الشريك فى حكومة الائتلاف مع ميركل هدد بالانسحاب من الحكومة ما لم يتم إقرار هذا القانون وبالفعل تمت الموافقة على القانون على أن يبدأ تطبيقه من العام المقبل مع إعطاء بعض القطاعات فترة أطول للتطبيق، وهو عم 2017 بشرط موافقة العاملين فى هذه القطاعات.

وحقق العمال أيضا إنجازًا آخر خلال العام الحالى، وهو إجراء تعديلات جوهرية على قانون المعاشات؛ حيث تم الاتفاق على خطة لتحسبن معاشات التقاعد لمحدودى الدخل وربات البيوت، والسماح بالتقاعد فى سن الثالثة والستين، بدلًا من السابعة والستين مع الحصول على معاش كامل، وكذلك زيادة الدعم المادى على إنجاب الأطفال، بالإضافة إلى استبعاد فرض أى ضرائب جديدة على المواطنين.

الأكثر قراءة