تقدم إسرائيل وتركيا وتراجع مصر وأمريكا والإمارات في المؤشر العالمي لثقة المستهلك

27-4-2014 | 22:17

مؤشر ثقة المستهلك

 

عصام بدوي

أشار مركز معلومات مجلس الوزراء، إلى أن مؤسسة نيلسن العالمية للأبحاث رصدت تراجع ا في مؤشر ثقة المستهلك الخاص ب مصر خلال الربع الرابع من عام 2013، مقارنة بالربع الثالث من نفس العام بمقدار 7 نقاط مسجلا 76 نقطة.


ويقيس المؤشر حسبما ذكرت مؤسسة نيلسن ثقة المستهلكين نحو التفاؤل والعكس تجاه مستوى الدخل الفترة المقبلة وسوق العمل والتوظيف وغيرها من السياسات والقوانين الاقتصادية.

وحسب مؤشر المؤسسة جاءت مصر في المرتبة 38 عالميا من بين 60 دولة، تقوم المؤسسة بقياس مؤشر ثقة المستهلك بها تجاه اقتصاديات تلك الدول، بينما ارتفع مؤشر الثقة فى كل من إسرائيل و تركيا واللتين جاءتا في المرتبة 25 و26.

وحسب المؤشر جاءت مصر في المرتبة 17 من بين الدول التى تراجع ت فيها مؤشر الثقة، بينما احتلت الإمارات المرتبة الثانية في الدول التى تراجع فيها مؤشر الثقة، بينما جاءت الولايات المتحدة الأمريكية في المرتبة التاسعة في الدول التى تراجع فيها مؤشر الثقة.

وتبعا للمؤسسة، فقد سجلت كولومبيا أكبر ارتفاع في مؤشر ثقة المستهلك حيث بلغ 93 خلال الربع الرابع من عام 2013 مقارنة بنحو 84 نقطة خلال الربع الثالث من نفس العام، بينما حققت البرتغال أكبر معدل انخفاض بلغ 11 نقطة مقارنة بالربع الثالث من عام 2013 يليها في ذلك مؤشر ثقة المستهلك في كل من فرنسا والمكسيك الذى انخفض بمقدار 10 نقاط عن مستواه في الربع السابق.

وتوفر مؤسسة نيلسن للأبحاث مجموعة متكاملة من المعلومات عن الأسواق يتم جمعها من مجموعة واسعة من المصادر، كما توفّر أدوات متطورة لإدارة المعلومات، ونظم ومنهجيات تحليلية متطورة، كما تقدم خدماتها لمساعدة عملائها في البحث عن أفضل الطرق للنمو وال تقدم .

وقد وقَّع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء في 15 سبتمبر 2009، بروتوكول تعاون مع مؤسسة نيلسن للأبحاث إحدى المؤسسات العالمية الرائدة في مجال أبحاث ومعلومات السوق، يشمل البروتوكول كثير من أوجه التعاون، التي تهدف إلى تبادل الخبرات بين المركز والمؤسسات في كثير من المجالات البحثية وإعداد الدراسات المختلفة كاستطلاعات الرأي والتقارير المعلوماتية في عدد من الموضوعات والمجالات الاقتصادية والاجتماعية، التي سيتم الاتفاق عليها، فضلا عن إعداد المسوح الميدانية وتحديد إطار البحث لكل مسح واختيار وسحب العينات وإجراء المقابلات وإدخال وتحليل البيانات، إلى جانب المشاركة في ورش العمل والندوات والمؤتمرات التي يعقدها الطرفان، وكذلك الأنشطة التدريبية التي تتاح لكل طرف.

مادة إعلانية

[x]