[x]

أخبار

"قورة"يطالب بتطبيق رادع لقانون التظاهر داخل الجامعات للحد من تظاهرات الإخوان

14-4-2014 | 12:14

المهندس ياسر قورة، عضو الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية المصرية

وسام عبد العليم
طالب المهندس ياسر قورة ، عضو الهيئة العليا ل حزب الحركة الوطنية المصرية ، الحكومة المصرية، بتطبيق رادع وحاسم لمواد القانون المُنظم للتظاهرات داخل الجامعات المختلفة، للحد من تظاهرات وفعاليات طلاب جماعة الإخوان الإرهابية.


طالب قورة ، فى بيان اليوم، بتطبيق العقوبات المُقررة قانونًا والتي أيدها مجلس الوزراء برئاسة المهندس إبراهيم محلب، ضد كل مُنتمٍ للإخوان من الطلاب، بقصد تأمين العملية التعليمية الكامل، فضلاً عن تأمين المشهد المصري بصفة عامة.

وأوضح قورة ، أن الجماعة تُحرك قواعدها الطلابية وتعتمد عليهم اعتمادًا رئيسًا ومباشرًا، من أجل إثارة حالة من الفوضى، لعرقلة الحلقة الأهم والأقوى في خارطة الطريق والمُتعلقة بـ"الانتخابات الرئاسية".

وأشار إلى أن هناك أنباءً حول قيام التنظيم الدولي بإنفاق الملايين على تلك التحركات، كرهان آخر للجماعة في مصر.

وأكد، أنه بإجراء الانتخابات الرئاسية، يعني ذلك شهادة وفاة لتنظيم الإخوان المسلمين، ونهاية لمُخططاتهم بمصر، خاصة في ظل المواقف الدولية التي تتغير باستمرار ضد جماعة الإخوان .

وأشار قورة ، إلى أن كل تلك التحركات الدولية مثل تحرك لندن وكندا والتصريحات الأمريكية والتي سبقتها تحركات عربية ضد تنظيم الإخوان "الإرهابي" هي مُقدمة تؤسس لرأي عام غربي مناهض للإخوان وإرهابها، وتُمهد الطريق أمام قرارات عامة من قبل مختلف البلدان العربية لاعتبار الإخوان تنظيمًا إرهابيًا دوليًا.

وقلل " قورة " من تهديدات الإخوان باستهداف المشهد المصري بالمزيد من العمليات الإرهابية تزامنًا مع ذكرى تحرير سيناء في 25 إبريل الجاري، موضحًا أنها واحدة من حلقات الحرب النفسية التي يشنها الإخوان ضد المصريين.

وقال قورة :" الإخوان بتهديداتهم للشعب المصري يكشفون عن وجههم الحقيقي أمام العالم، ويؤكدون زيف ما يُروجون إليه بشأن أن ما حدث في القاهرة انقلابًا عسكريًا، ويثبت للجميع أن الإرادة الشعبية التي تجلت بوضوح في 30 يونيو ضد الإخوان كانت مُحقة تمامًا في مناهضة الإخوان وطلب إسقاط الجماعة من حكم مصر".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة