||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex وزير الري والموارد المائية يهدد مصانع كوم أوشيم بالغلق بسبب صرف المياه على البحر بالفيوم - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

وزير الري والموارد المائية يهدد مصانع "كوم أوشيم" بالغلق بسبب صرف المياه على البحر بالفيوم

29-3-2014 | 12:28

(صورة أرشيفية ) صرف المياه على البحر

 

الفيوم-بوابة الأهرام:

هدد الدكتور محمد عبدالمطلب، وزير الري والموارد المائية، بغلق المصانع التي تصرف مياهها على بحر وهبة دون معالجة، بمنطقة كوم أوشيم الصناعية الواقعة على طريق الفيوم- القاهرة الصحراوي، إذا لم تعالج هذه المياه قبل صرفها في المصارف.

ومنح الوزير هذه المصانع مهلة شهرًا، مشيرًا إلى أنه سيخاطب وزيرة الدولة لشئون البيئة بتشكيل لجان لزيارة هذه المصانع، والرقابة عليها، وأن تتخذ معها الإجراءات القانونية اللازمة بعد شهر من اليوم، في حالة عدم قيامهم بمعالجة مياه الصرف الصناعي الخاصة بها، أو أنه سيقوم بغلق منافذ الصرف نفسها التي تصب في البحر.

جاء ذلك خلال زيارة الوزير إلى محافظة الفيوم صباح اليوم السبت، لتفقد بعض مشروعات الري على مستوى مراكز المحافظة، حيث رافقه في الجولة التفقدية الدكتور حازم عطية الله، محافظ الفيوم.

وأكد الوزير أنه جاء إلى المحافظة من أجل حل المشكلات في المحافظة، وليس لزيارة المناطق الجيدة، لافتًا إلى أن المشكلة الكبرى في قطاع الري بالفيوم، تتمثل في سرقة المياه، وطالب بتفعيل دور روابط المياه في المحافظة، وخاصة في قرية قوتة بمركز يوسف الصديق، لحل مشكلات مياه الري هناك.

بينما اتهم وكيل وزارة الري بالمحافظة هذه الروابط بأنها السبب الرئيسي في مشكلات الري بالقرية، لأنها لا تتفق على شيء وتقف موقف المتفرج أمام مشكلات الري بالقرية.

كما أكد الوزير ضرورة أن يكون هناك تكامل في العمل بين قطاعات مديرية الري بالفيوم، من أجل إنجاز عمليات التطهير للترع وتوصيل المياه إلى كل الأراضي الزراعية، وطالب الوزير، وكيل وزارة الري بالفيوم بتطهير الترع من ورد النيل، وكل ما يعوق حركة سير المياه فيها.

وأشار وزير الري إلى أن محافظة الفيوم تشهد أصعب مشكلات في قطاع الري، نظرًا لأن الفرق بين نقطة دخول المياه وخروجها من المحافظة تبلغ 69 مترًا فقط، وهو الأمر الذي يتطلب الكثير من محطات الرفع لضبط منظومة الري والصرف بالمحافظة.

فيما أكد الدكتور حازم عطية الله، محافظ الفيوم، أنه تلقى تقارير من رؤوساء المراكز، حول عدم وجود معدات كافية لتطهير الترع، وسلّم هذا التقرير إلى وزير الري، وأكد المحافظ أن مشكلات الري بالمحافظة تتعلق بمحطات الرفع.

مادة إعلانية