"أم الصابرين".. قتال ضد الإعاقة.."مثالية" في التضحية والأمل.. و3 نياشين ووسامان لـ "الست الشقيانة"

19-3-2014 | 15:06

(صورة أرشيفية )

 

القاهرة - أميرة الشرقاوى

"بالصبر والأمل" تحدت الحياة، فهى أم لخمسة أبناء، شاء القدر أن يكون ثلاثة منهم معاقين، ورغم ذلك تمكنت الأم المثالية ب القاهرة سهير فؤاد من تربيتهم وتعليمهم.


وقالت لـ"بوابة الأهرام": إن التحديات كانت كبيرة، ولكن حسن ظنها بالله، ومعاونة زوجها لها مكنها من تعليم محمد (21سنة)، وحاصل على ليسانس حقوق، وكذلك سناءالحاصلة على بكالوريوس فى تكنولوجيا المعلومات.

وبسؤالها عن الشهادات التعليمية لأبنائها المعاقين، علقت قائلة "كان نفسى يبقوا زى إخواتهم، بس التحديات كبيرة، وبالذات فى تنقلهم للجامعة"، وبالتالى اتفقت مع والدهم على الاكتفاء بحصولهم على شهادة فى الدبلومات الفنية.

تستطرد، أن أكبر تحد واجهها كان فى كيفية شفائهم من إعاقة "السمع والكلام والحركة"، والتردد على العيادات المتخصصة فى تلك الحالات، والتى لا تتوافر بكثرة فى الأحياء الشعبية كحى باب الشعرية الذى تقطن فيه، لافتة إلى إيمانها بقضاء الله وقدره، ومتمنية فى عيد الأم أن تراهم فى سعادة تدوم حتى بعد وفاتها.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]