شعلان ينفي اتهامه بالإهمال أمام النيابة الإدارية

4-10-2010 | 15:55

 

سميرة علي عياد :

استمعت النيابة الإدارية لأقوال محسن شعلان رئيس قطاع الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة والذي تجرى محاكمته حاليا لاتهامه بالإهمال والتقصير في واجباته الوظيفية، مما تسبب في سرقة لوحة زهرة الخشخاش من متحف محمود خليل بالدقي في أغسطس الماضي.

واجهت النيابة شعلان بما نسب إليه من اتهامات بالتقاعس عن إصلاح الكاميرات الموجودة بالمتحف، وهو ما نفاه شعلان أمام النيابة. وأشار إلى أنه سبق ووجه عدة خطابات لوزير الثقافة وأوضح فيها أن المتحف يحتاج إلى تطوير. وأنه طلب من ألفت الجندي مديرة الإدارة المركزية للقطاع إدراج المتحف ضمن خطة التطوير لكنها أجابت بأن الميزانية لا تسمح.
وقدم شعلان بعض المستندات التي تحتوي علي الخطابات التي أرسلها إلى الوزير ومازالت النيابة الإدارية تواصل تحقيقاتها.
وتعكف النيابة الإدارية حاليا على فحص البلاغين المقدمين من الدكتور سمير صبري دفاع محسن شعلان والتي يطالب فيها باستدعاء وزير الثقافة بصفته لسماع أقواله فيما أدلاه من تصريحات في سبتمبر الماضي بأن الوزارة تحملت عن شعلان الكثير من التجاوزات. بينما يتناول البلاغ الثاني اتهام الوزير ومدير مكتبه فاروق عبد السلام بإهدار المال العام.

الأكثر قراءة

[x]