التصديرى للصناعات الغذائية: صادرات مصر من المنتجات الغذائية ستشهد طفرة في العام الحالى

27-2-2014 | 12:33

صادرات - ارشيفية

 

أ ش أ

قالت الدكتورة منال كريم، المدير التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الغذائية، إن الصادرات المصرية من المنتجات الغذائية سوف تشهد طفرة هذا العام حيت استطاعت الشركات المصرية المشاركة بمعرض الخليج للغذاء جلفوود الذي بدأ في 23 من الشهر الحالي واختتم اليوم، إبرام صفقات تصديرية.


وأكدت أن هذه الصفقات زادت عما تم تحقيقه بالمعرض خلال العام الماضي والتي بلغت بشكل مبدئي 200 مليون دولار، لافتة إلى أنه من الصعب تحديد أرقام للصفقات الآن وأنه يجرى حصرها وتحديد الأرقام الفعلية وإن كان من المتوقع أن تشهد زيادة كبيرة.

وأضافت أن الشركات المصرية المشاركة، بلغت 103 شركات في مقابل 88 شركة شاركت العام الماضي منها 91 شركة ممثلة للمجلس التصديري للصناعات الغذائية بالإضافة إلى 12 شركة من المجلس التصديري للحاصلات الزراعية.

وأوضحت في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن المشاركة في المعارض الدولية مسئولة إلى حد بعيد عن الطفرة التي حققتها الشركات المصرية ف قطاع الصناعات الغذائية في التصدير حيث حققت زيادة في صادرتها من عام 2012 إلى 2013 بنسبة 19 % ومتوقع زيادة أكبر في صادرات هذا العام وأن معرض جلفوود يحظى باهتمام خاص من قبل الشركات وأن هذا يرجع إلى أن الإمارات تستورد ما يقارب 80 إلى 90 % من احتياجتها من المواد الغذائية، بالإضافة إلى أن الإمارات يتم من خلالها إعادة تصدير المواد الغذائية إلى حوالى 140 دولة من أهمها إيران وأفغانستان والصومال والهند والسعودية وقطر والكويت وسلطنة عمان وتبلغ قيمة ما يعاد تصديره للدول السابقة، ما يقرب من 9ر5 مليار درهم ولا شك أن الشركات المصرية تسعى للحصول على شريحة أكبر من هذه الصفقات التصديرية سواء داخل السوق الإماراتي أو خارجه.

وأشارت المدير التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الغذائية، إلى أن المجلس وضع خطة للمعارض الدولية المهمة للمشاركة بها ومنها معرض فانس فود بواشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر يونيو القادم وهذا المعرض يمثل بداية جيدة للتوسع في دخول السوق الأمريكى خاصة في ظل الاستفادة من نظام المعمم للمزايا والذي بموجبه تسمح أمريكا لصادرات الدول النامية ومنها مصر الدخول إلى أسواقها بدون جمارك.

كما سيشارك المجلس في معرض موسكو خلال شهر سبتمبر ثم معرض سيال بباريس في أكتوبر وفى شهر نوفمبر القادم ينظم المجلس التصديري للصناعات الغذائية مؤتمره السنوي بشرم الشيخ "فوود جيت" والذي يدعو فيه المجلس عملائه من الخارج وبعض العملاء المتوقعين للحضور إلى مصر والتعرف على المنتجات المصرية، بهدف عقد صفقات وزيادة نفاذ المنتجات الغذائية إلى الأسواق الخارجية ويمثل هذا المعرض فرصة جيدة للشركات الصغيرة التي لا تخرج للمشاركة في المعارض الخارجية لعقد صفقات وتصدير منتجاتها وهى داخل مصر.

ومن جانبه قال رجب شحاته عضو المجلس التصديري للحاصلات الزراعية: إن معرض جلفوود هذا العام شهد طفرة في صادرات التمر المصري إلى دول شرق آسيا وشمال أفريقيا رغم المنافسة الشرسة مع الشركات العربية المنتجة للتمر وحقق صفقات تصديرية في التمر بلغت 25 مليون دولار، بالإضافة لصادرات الحاصلات الزراعية الأخرى من الحبوب والخضراوات الطازجة والتي استطاعت أيضًا حصد صفقات، مشيرًا إلى ضرورة دعم ومساندة الصادرات المصرية في الفترة القادمة حتى تستطيع فتح أسواق جديدة والمنافسة بقوة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]