الشمس تتعامد 20 دقيقة على وجه رمسيس الثاني السبت.. وتشديدات أمنية لتأمين الاحتفال وشاشات خارج المعبد

20-2-2014 | 11:04

الشمس تتعامد على رمسيس الثانى

 

أ ش أ

صرح الدكتور أحمد صالح، مدير عام آثار أبو سمبل، بأن الشمس ستتعامد على وجه رمسيس الثانى بمعبد أبوسمبل فى ظاهرة فلكية نادرة تحدث صباح بعد غد السبت فى تمام الساعة السادسة و23 دقيقة وتستغرق حوالى 20 دقيقة.


وأكد أنه بالتنسيق والتواصل الدائم مع شرطة السياحة وال آثار تم وضع خطة تأمين ية مشددة لتأمين المعبد والمنطقة المحيطة به خلال الاحتفال بتلك الظاهرة، مشيرا إلى أنه سيشهد تلك الظاهرة عدد من الوزراء والمحافظين إلى جانب 30 سفيرا.

وتوقع صالح حضور 400 – 600 سائح أجنبى وأكثر من 3 آلاف زائر مصرى لمشاهدة الاحتفال بتلك الظاهرة الفلكية النادرة، لافتًا إلى أنه تم وضع شاشات خارج المعبد لعرض الظاهرة وبثها على الهواء مباشرة بما يسمح للجميع متابعة تلك الظاهرة النادرة التى تجسد التقدم العلمى للقدماء المصريين خاصة فى مجال الفلك.

وقال إن ظاهرة تعامد الشمس فى أبوسمبل داخل قدس الأقداس بالمعبد الكبير تحدث يوم 22 من شهرى اكتوبر وفبراير من كل عام، مشيرا إلى أن يوم 22 فبراير هو اليوم الذي يتواكب مع اليوم الاول من فصل الحصاد طبقا للسنة الفلكية المصرية القديمة، وفي مثل هذا اليوم في مصر القديمة كان الشعب المصري يتوجه الي المعابد حاملا حزمة من الشعير يشكر فيه الالهة علي نعمة النجاح في موسم الزراعة.

وأضاف أن مراحل تعامد أشعة الشمس علي معبد ابوسمبل الكبير تبدأ بتعانق آشعة الشمس في البداية مع القرود التي تعلو واجهة المعبد الكبير، ثم تهبط لتركز على إله الشمس المشرقة "رع حور أختي" والذي نحت داخل مستطيل بهيئة أدمية ورأس صقر وعلي رأسه قرص الشمس، ويقف علي الجانبين الملك رمسيس الثاني ويقدم قربان الماعت.

وتابع أنه بعد ذلك تهبط اشعة الشمس إلي المدخل الرئيسي للمعبد الكبير وتتسلل لمسافة 48 مترًا، وتهرع متخطية الصالة الاولى، والصالة الثانية، والصالة المستعرضة، وقدس الأقداس حتى تبقى في احضان الجدار الغربي ما بين عشرين دقيقة إلي خمس وعشرين دقيقة، وترسم الشمس إطارا مستطيلا علي جسد الملك رمسيس الثاني والإله آمون رع في قدس الأقداس، وتتحرك ناحية اليمين تجاه الكتف الايمن للاله رع حور أختي، حتى تختفي علي هيئة خط رفيع مواز للساق اليمني للإله الاخير، وبعد حوالى 25 دقيقة تنسحب الشمس إلى الصالة الثانية، ثم الصالة الأولى، وتختفي بعد ذلك من داخل المعبد كله.

وأشار إلى أن مهرجان الاحتفال بتعامد الشمس 2014 يقام تحت أشراف وزارة السياحة ووزارة الثقافة قطاع العلاقات الثقافية الخارجية وبالتنسيق مع وزارة الاثار ومحافظة اسوان ومجلس مدينة ابوسمبل، موضحا أن الاحتفالية ستبدأ مساء غد الجمعة بعرض "الكالتشراما" بجهاز عرض تفاعلي ويقوم به مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي التابع لمكتبة الاسكندرية وسيعرض افلاما وثائقية عن انقاذ آثار النوبة ومعبدي أبوسمبل.

وذكر أنه سيقام على هامش الاحتفالية "الخيمة البدوية" لمؤسسة الأسرة المصرية تحت أشراف الدكتورة سهير المصري رئيس المؤسسة، حيث ستعرض تراث القبائل في جنوب مصر خاصة أسوان والبحر الأحمر، كما ستعرض منتجات النساء البدويات، إلى جانب عرض لفرق الفنون الدولية والمحلية علي مسرح الصوت والضوء.

مادة إعلانية

[x]