خالد الجندي : الشعب المصري لن يصنع فرعونا جديداً..وخلط الدين بالسياسة مرفوض شرعاً

18-2-2014 | 09:38

خالد الجندي

 

بوابة الأهرام

أعلن الشيخ خالد الجندي ، أحد علماء الأزهر، أن مصر لن تحكم بفرعون مرة أخرى، خاصة أن هناك دستورا وقانونا، وليس المهم اسم المرشح، فالمهم أن يتقي الله في الشعب المصري ولا تكون هناك محسوبية ولا حزبية، وأن تكون هناك رقابة من الشعب والبرلمان وتطبيق وسيادة القانون.


وأشار الجندي لـ"العربية نت": إلى أن مصر لا تريد حاكماً يستخدم نفوذه لخدمة مصالحه الشخصية، بل ليكون أجيراً عند الشعب، مؤكداً على ضرورة احترام جميع المرشحين الراغبين في الترشح لانتخابات الرئاسة.

كما كشف أنه يحضر لتأسيس جبهة تحت اسم "دعاة لا أوصياء" هدفها التأكيد على ترك الحرية للناس، لكي يختاروا الرأي الفقهي الذي يريدون دون وصاية.

وأضاف الجندي، "أن خلط الدين ب السياسة مرفوض شرعاً، إذ لابد من إبعاد الدين وعدم إقحامه في القضايا السياسية والجدلية". وأشار الجندي إلى أن خطباء وزارة الأوقاف لا يستطيعون دخول بعض الأماكن في مصر.

وأكد أن الحلول الأمنية مسكنات وقتية ولن تعالج العنف، فلابد من التوعية ونشر الخطاب الوسطي ومواجهة الفكر المتشدد. واقترح إطلاق قناة دينية لمواجهة الفكر المتطرف.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]