حزب الأغلبية: بوتفليقة هو الضامن لأمن واستقرار الجزائر

2-2-2014 | 23:48

بوتفليقة

 

الألمانية

أعلن حزب جبهة التحرير الوطني الذي يمتلك الاغلبية في البرلمان الجزائر ي أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة مرشح الحزب للانتخابات الرئاسية المقررة في 17 أبريل المقبل هو "الضامن لأمن و استقرار البلاد".


وقال عمار سعداني الأمين للحزب عقب اجتماع مكتبه السياسي اليوم الأحد في تصريح للصحفيين أنه أعطى إشارة الانطلاق للاستعداد للحملة الانتخابية بصفة رسمية خلال هذا الاجتماع، موضحا أن حزبه حضر كل الأمكانات للدخول فيها.

وأضاف أن حزب جبهة التحرير الوطني شرع في جمع التوقيعات لمرشحه (بوتفليقة) وتجنيد المناضلين والمجتمع المدني وكل المواطنين حول مرشح الحزب، معتبرا الانتخابات الرئاسية "الضامن لتفادي ما يحصل في الدول الأخرى".

وأشار إلى "محاولات داخل البلاد وخارجها تسعى لزعزعة استقرار البلاد وأمنها".

مادة إعلانية

[x]