الوطن السعودية: وعي الشعب المصري يمنع تحول القاهرة لبغداد أخرى.. وتأييد الدستور كان متوقعاً

15-1-2014 | 10:21

تأييد الدستور

 

أ ش أ

أشادت صحيفة "الوطن"السعودية ب وعى الجماهير والنخب ال مصر ية واتفاقها على موقف موحد من الجيش بعودته إلى الواجهة السياسية للبلاد بعد شعورهم بالخطر على كيان مصر وهويتها ودولتها وأطيافها المتعددة، لافتة إلى أن هذه التحولات المرنة في المزاج الشعبي ال مصر ي، وفي الرؤى السياسية للأحزاب والمؤسسات المدنية، أنقذت مصر من السقوط في صراعات حزبية ودينية لو حدثت لكلفتها الكثير، ولأصبحت القاهرة بغداد أخرى.


وأكدت فى افتتاحيتها اليوم تحت عنوان " مصر ينجح الاستفتاء ولكن" أن نزول الشعب ال مصر ى و تأييد ه للدستور كان متوقعا لشعب ينشد الاستقرار السياسى والأمنى في بلد بحجم ومكانة وتاريخ مصر بعد معاناة من الإضرابات والانقسامات والاعتصامات لثلاث سنوات، انهار فيها الاقتصاد ال مصر ي إلى أدنى مستوياته، وحدث الانقسام بين الأطياف السياسية ومؤسسات الدولة.

ولفتت إلى أن هذا الانقسام كاد أن يؤدي إلى صراع دموي ـ خاصة في عام الإخوان ـ إلا أن ثورة الـ30 من يونيو عدلت المسار، لتتفق غالبية الأطياف السياسية والجماهير على أولى الضرورات نحو إعادة بناء الدولة ال مصر ية، وهي تنحية جماعات الإسلام السياسي من المشهد ال مصر ي، بالاستعانة بالمؤسسة العسكرية، مما سهل خروج خارطة الطريق ال مصر ية.

وأعربت الصحيفة عن اعتقادها بأن خروج الحاكم ال مصر ى المقبل بعد الانتهاء من الدستور من المؤسسة العسكرية ربما يكون فى صالح مصر ، داعية فى ختام تعليقها إلى الإسراع بأحداث هيكلة للاقتصاد ال مصر ى والنهوض بالتعليم لتلبية سوق العمل فى هذا البلد الضخم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]