القضاء الموريتاني يوجه تهمة "الردة" لشاب متهم بالإساءة للنبي

7-1-2014 | 09:52

القضاء الموريتاني

 

أ ف ب

وجه القضاء الموريتاني تهمة "الردة" إلى شاب مسلم اعتقل الأسبوع الماضي بشبهة كتابة مقال مسيء للنبي محمد، وقد اودع السجن المركزي في نواذيبو (شمال غرب) وهو يواجه عقوبة الإعدام، كما افاد مصدر قضائي وكالة فرانس برس.


وقال المصدر طالبا عدم ذكر اسمه إن الشاب الذي اعتقل في 2 يناير الجاري في نواذيبو "أحيل الى القضاء الذي وجه اليه تهمة ازدراء النبي محمد. وأمر قاضي التحقيق بإيداعه السجن المدني في نواذيبو".

وبحسب المصدر، فإن ازدراء النبي يقع في خانة جريمة الردة المنصوص عليها في القانون الجنائي الموريتاني.

وأضاف أن المتهم "سيمثل أمام قاض سيعرض عليه التوبة فإذا رفض سيواجه عقوبة الإعدام".

وتواصلت في الأيام الاخيرة في نواذيبو التظاهرات الاحتجاجية المطالبة بالقصاص من الشاب الذي يدعى محمد شيخ ولد محمد، ويعمل في شركة منجمية في نواذيبو.

والشاب متهم بأنه كتب مقالا ونشره على مواقع إلكترونية موريتانية قبل أن يعود ويسحبه بعد بضع ساعات، وقد انتقد في مقاله هذا قرارات اتخذها الرسول والصحابة بشأن الجهاد، متهما أيضا الرسول بالعنصرية والمحاباة، حسب زعمه.

ومنذ الجمعة، جرت تظاهرات عدة في نواذيبو ومدن أخرى احتجاجا على ما كتبه الشاب، وقد وصف المتظاهرون المتهم بـ"المرتد" و"الملحد"، وطالبوا بانزال اقصى العقوبات بحقه، كما افادت وسائل اعلام محلية.

وهي المرة الأولى على ما يبدو التي ينشر فيها في موريتانيا، الجمهورية الإسلامية التي تطبق الشريعة الإسلامية، مقال مسيء للإسلام.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]