إعلان حالة الطواريء وإلغاء آلاف الرحلات الجوية وابقاء السكان بمنازلهم.. عاصفة ثلجية قوية على نيويورك

3-1-2014 | 08:03

عاصفة ثلجية على نيويرك

 

رويترز

أعلن حاكما نيويورك ونيوجيرزي حال الطوارئ في الولايتين، وحثا السكان على البقاء في منازلهم بينما ضربت عاصفة قوية شمال شرقي الولايات المتحدة أمس الخميس ما أدى الى تساقط كثيف للثلوج وتأجيل أو إلغاء آلاف رحلات الطيران.


وتسببت أول عاصفة شتوية كبرى في 2014 في هبوط حاد لدرجات الحرارة كما جلبت رياحا عاتية من المنطقة السفلى لوادي المسيسبي إلى ساحل المحيط الاطلسي مع أجزاء من منطقة نيو انجلاند ومنها مدينة بوسطن حيث تراكمت ثلوج بلغت سمكها أكثر من 36 سنتيمترا بحلول صباح اليوم الجمعة.

وقال اندرو كومو حاكم نيويورك "بينما تتقدم هذه العاصفة الشتوية جالبة ثلوجا كثيفة ورياحا عاتية إلى مناطق كثيرة بالولاية، فإنني أحث بقوة كل سكان نيويورك على توخي الحذر وتجنب السفر والبقاء في منازلهم".

ووسط إلغاء رحلات جوية مع عودة الكثير من المسافرين من العطلات حذر مسئولون في مطار لوجان الدولي في بوسطن من ان عمليات اقلاع الطائرات ستتوقف على الأرجح مع حلول الليل، وأعدّ المسئولون في مطارات منطقة نيويورك اماكن انتظار للمسافرين العالقين المحتملين.

وأمر كومو وكريس كريستي حاكم ولاية نيوجيرزي باغلاق المكاتب الحكومية اليوم الجمعة والاقتصار على الخدمات الضرورية حيث قالا انهما يتوقعان ان تصل العاصفة إلى ذروتها بين ليل أمس الخميس وحتى وقت مبكر من صباح اليوم الجمعة.

وتمثل العاصفة أول تحد كبير لرئيس بلدية نيويورك الجديد بيل دي بلازيو خصوصا وان المشكلات الناجمة عن العواصف الثلجية كثيرا ما تسببت في إلحاق اضرار سياسية برؤساء البلديات في أكبر مدينة أميركية على مدى عشرات السنين.
وقال فلايت أوير، وهو موقع على الانترنت يتابع حركة الطيران، ان العاصفة القوية تسببت في إلغاء حوالى 1807 رحلات طيران اميركية وتأجيل قرابة 4536 رحلة أخرى غالبيتها في مطاري اوهير الدولي في شيكاغو وليبرتي الدولي في نيوأرك وهما الاكثر تضررا بالعاصفة.

مادة إعلانية

[x]