تأجيل محاكمة المعلمة المسيحية المتهمة بازدراء الإسلام بالأقصر إلى 12 يناير المقبل

8-12-2013 | 13:18

محكمة الأقصر

 

الأقصر- إيمان الهواري

قررت محكمة استئناف الأقصر، اليوم الأحد، تأجيل محاكمة دميانة عبد المسيح عبد النور، معلمة الأقصر المسيحية المتهمة بازدراء الإسلام والإساءة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، إلي جلسة 12 يناير المقبل لاستخراج صورة طبق الأصل من تحقيقات النيابة الإدارية وما تم فيها.


بدأت الواقعة عندما تلقى مدير إدارة الطود التعليمية، جنوب الأقصر، مذكرة من رئيس مجلس الآباء بالمدرسة، بقيام مدرسة مادة الدراسات الاجتماعية بالمدرسة بازدراء الدين الإسلامي، وممارسة التبشير بين طلاب الصف الرابع الابتدائي وتقدم ولى أمر إحدى الطالبات بالمدرسة بشكوى مماثلة، وقع عليها عدد من المدرسين وأولياء الأمور، مطالبين بالتحقيق في الواقعة، متهمين مدير المدرسة بتجاهل شكواهم ومحذرين من تفجر فتنة طائفية بالمنطقة حال عدم اتخاذ إجراءات قانونية حيال الواقعة.

على أثرها قضت محكمة جنح الأقصر برئاسة المستشار محمد الطماوى، بتغريم المعلمة المسيحية "دميانة عبيد عبد النور" المتهمة بازدراء الإسلام مبلغ 100 ألف جنيه، كما قررت المحكمة إحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة

وقامت المعلمة المسيحية، باستئناف الحكم الصادر ضدها بتغريمها 100 ألف جنيه والذي صدر في شهر يونيه الماضي.

مادة إعلانية

[x]