"الصيادلة": تشكيل لجنتين مع غرفة الأدوية لحل أزمة المرتجعات والتسعير

18-11-2013 | 17:48

الصيادلة

 

بوابة الأهرام

أعلن الدكتور محمد عبد الجواد ، نقيب الصيادلة، تشكيل لجنتين من أعضاء نقابة الصيادلة وغرفة صناعة الأدوية، حيث تقوم لجنة بوضع حلول لأزمة مرتجعات الأدوية منتهية الصلاحية، ولجنة أخرى لحل مشكلة التسعير، والوصول إلى أفضل اّليات للتسعير فى مصر.


وقال نقيب الصيادلة، في بيان له اليوم الإثنين، إن هذه اللجان ستقوم بعقد عدة اجتماعات للوصول إلى حلول نهائية لكل المشكلات، على أن يتم عرضها فى اجتماع نهائى موسع أول ديسمبر المقبل.

وأوضح أنه التقى هيئة مكتب نقابة الصيادلة، وعددًا من أعضاء المجلس، برئيس غرفة صناعة الدواء الدكتور مجدى علبة، وممثلين عن كل القطاعات داخل الغرفة، لمناقشة كل قضايا الدواء العالقة، وعلى رأسها قضية التسعير والتسجيل وهامش ربح الصيدلى، فضلاً عن أزمة مرتجعات الأدوية منتهية الصلاحية.

وأضاف نقيب الصيادلة، أنه تم الاتفاق على حل كل المشكلات التى تؤثر على كل الأطراف، فى سبيل إصلاح المنظومة بشكل شامل، وليس مجرد أعطاء مسكنات.

وأكد الدكتور عبد الله زين العابدين، الأمين العام لنقابة الصيادلة، أن النقابة مظلة لكل قطاعات المهنة، والتصنيع جزء منها، ولا يتم محاباة لأحد على حساب الاّخر، ولكن النقابة تقف بجانب الصيدليات لأنها الطرف الأكثر معاناة داخل المنظومة، مشيرًا إلى أن التصنيع لديه مشاكل كثيرة، ولكن أزمات الصيدليات تعد هى الأشد.

وفى سياق متصل، أوضح الدكتور محمد سعودى، وكيل النقابة العامة للصيادلة، أن الحاضرين اتفقوا على ضرورة التحرك الجاد والفورى للخروج بمشروع الهيئة المصرية للدواء، والتى ستحل مشاكل قطاع الدواء فى مصر حلاً جذرياً.

وأضاف أن مشروع هيئة الدواء تأخر كثيرًا فى مصر وسبقتنا به كثير من دول العالم، مشيرًا إلى أن النقابة ستدعو لورشة عمل يشارك بها كل الأطراف، منتصف شهر ديسمبر المقبل، لوضع اللمسات النهائية للمشروع واّليات التحرك لإقراره، فى ظل غياب المجالس التشريعية فى مصر.

مادة إعلانية

[x]