[x]

حـوادث

التحريات الأولية: سيارتان قطعتا طريق مقدم الأمن الوطنى الشهيد وأطلقتا النار عليه.. و7 رصاصات استقرت بجسده

18-11-2013 | 02:04

المقدم الشهيد محمد مبروك

مدحت عاصم
كشفت التحريات الأولية فى حادث اغتيال الشهيد المقدم محمد مبروك ال ضابط بجهاز الأمن الوطنى أن سيارتين تتبعا سيارته وقطعتا الطريق عليه وأطلق من بهما وابل من الأعيرة النارية عليه بشارع نجاتى سراج بمدينة نصر، وانتقل اللواء جمال عبدالعال، مدير مباحث القاهرة، إلى مكان الواقعة.


وتبين من مناظرة الجثة وجود 7 رصاصات، استقرت فى أماكن متفرقة من جسد ال ضابط الشهيد، وعدد آخر اخترق السيارة التى كان يستقلها، وأمرت نيابة مدينة نصرأول، برئاسة المستشار أحمد شورب ب تشريح الجثة، لبيان سبب الوفاة.
وقد انتهى فريق المباحث التابع لمديرية أمن القاهرة من فحص مكان الحادث، وتم نشر ضباط سريين لجمع المعلومات وسؤال شهود العيان ومتابعة خط سير الجناة، الذين لاذوا بالفرار، وتم عمل أكمنة متحركة بمكان الواقعة. كما تم التحقظ على سيارة ال ضابط الشهيد، ويستمع الآن رجال المباحث لشهود العيان.

كان قد اغتيل المقدم محمد مبروك ضابط الأمن الوطني مساء الأحد بـ7 رصاصات مجهولة أثناء توجهه لمقر عمله ومروره بالسيارة التى يستقلها بشارع نجاتى سراج بدائرة قسم شرطة أول مدينة نصر.

يذكر أن الشهيد أحد الضباط المسئولين عن التحقيق في قضية محاولة اغتيال وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم، وتولى القبض على 4 قيادات إخوانية، ومشهود له بالكفاءة وكان أحد الضباط المشاركين بشكل أساسي في القبض على خلية مدينة نصر الإرهابية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة