المسرح الكبير يمتلئ بالزغاريد والتصفيق بعد غناء غادة رجب "تسلم الأيادي".. وعلي الحجار "عم بطاطا"

10-11-2013 | 11:21

غادة رجب

 

سارة نعمة الله

حالة من البهجة والمرح، ملأت جنبات المسرح الكبير ليلة أمس خلال الحفل الذى أحيته كل من الفنانة غادة رجب ، و على الحجار في إطار مشاركتهم بمهرجان الموسيقى العربية بدورته الـ 22.


كانت البداية مع الفنانة غادة رجب ، والتى تحول الجزء الأخير من وصلتها الغنائية إلى مظاهرة حب وتأييد للجيش المصري، وذلك بعد أن طالبتها الفنانات رجاء الجداوى، و مرفت أمين ، و دلال عبد العزيز بغناء أغنيتها " تسلم الأيادى ".

وليس هم وحدهم فقط، بل إن الجمهور أيضًا طالب غادة بغنائها مما جعلها تستجيب لرغباتهم جميعًا، وفور بدء غنائها " تسلم الأيادى " امتلات جنبات المسرح الكبير بالتصفيق والزغاريد مع هتافات مصر.. مصر.

وتألقت غادة ليلة أمس بغنائها أكثر من أغنية وطنية حيث بدأت فقرتها الغنائية بأغنية "أحلف بسماها وبترابها" للراحل عبد الحليم حافظ كما تغنت بأغنية "آن الآوان" والتى تتحدث عن توحيد المصريين جميعًا صفًا واحدًا.

واستجابت غادة ثانية لطلب الفنانات الحاضرات السابق ذكرهن، واللائى طالبنها بغناء أغنية الفنانة نجاة "عيون القلب" والتى لم تكن ضمن البرنامج الغنائي المقرر أن تقدمه غادة في حفلها.

وفي بداية وصلتها الغنائية، صعد أحد الحضور نحو المسرح وقام بإهداء غادة علم مصر الذى قامت بارتدائه لفترة أثناء غنائها لكنها رفضت أن تأخذ علم النادى الأهلى منه وابتسمت في وجهه فى لفتة ذكية منها حيث إن ارتداءها لعلم مصر يشير إلى بلد يعيش عليها كل الأطياف وليس تيارًا بعينه يشجع ناديًا أو فريقًا معينًا.

كما تغنت غادة في فقرتها الغنائية بأغانى صورتى، طاير ياهوا، على رمش عيونها،أنت عمرى.
وفور انتهاء فقرة غادة الغنائية انصرفت الفنانات الثلاثة ميرفت أمين، رجاء الجداوى، دلال عبد العزيز ومعهن الإعلامية بوسي شلبي من الحفل.

أما الفاصل الثانى من الحفل، فقد زادت به البهجة أضعافًا بعد صعود الفنان على الحجار إلى المسرح وتقديمه مجموعة مميزة من أغانيه والتى افتتحها بأغنيته الشهيرة "المال والبنون" ثم ألقى كلمة تحية للجمهور، موجهًا رثاء لروح الفقيدة الدكتورة رتيبة الحفنى مؤسسة المهرجان، وإلى الفنان الكبير وديع الصافي، داعيًا الجميع لقراءة الفاتحة لهم في سرهم.

وخلال تقديمه لأغنية "عم بطاطا" تفاعل الجمهور مع الحجار حتى أنهم أصبحوا الكورال الخاص به تحديدًا خلال غنائه لهذه الأغنية، وظلوا يرددون فيها كلمة "عم بطاطا لذيذ ومعسل" كما قام بإدخال كلمة 30 يونيو خلال غنائه للأغنية كعادته في كل عام عندما يدخل بعض التعديلات على هذه الأغنية حيث إنها أغنية سياسية بحتة، كل ذلك وسط تصفيق كبير من الجمهور.

كما تغنى الحجار بأغانى ياطالع الشجرة، من غير ما تتكلمى، عزيز على القلب، عارفة، عنوان بيتنا، ياأبو الريش، بوابة الحلوانى، في قلب الليل، لو تعرفي، زى الهوى.
[x]