الرئاسة الفرنسية: جرائم قتل الصحفيين في مالي لن تبقى من دون عقاب أيًّا كان المنفذون

6-11-2013 | 22:30

صورة أرشيفية -

 

أ ف ب

أعلنت الرئاسة الفرنسية اليوم الأربعاء أن قتل الصحفيين الفرنسيين في مالي الذي تبناه تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي لن يبقى "من دون عقاب أيًا كان المنفذون".

وقالت الرئاسة الفرنسية لوكالة فرانس برس إن "فرنسا تدعم جهود الحكومة المالية وتستخدم كل وسائلها الخاصة لكي لا تبقى هذه الجرائم من دون عقاب أيًا كان المنفذون".

وبرر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي في وقت سابق عملية قتل الصحفيين اللذين كانا يعملان في إذاعة فرنسا الدولية، السبت في كيدال، معتبرًا أنها "رد على الجرائم اليومية التي ترتكبها فرنسا بحق الماليين".