السادات: أحذر من سلق الدستور على طريقة "الغرياني".. وأطالب "الخمسين" بالشفافية

20-10-2013 | 11:31

محمد أنور عصمت السادات

 

وسام عبد العليم

أبدى محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، تخوفه الشديد من أن يتم سلق الدستور للمرة الثانية وتتكرر مأساة تأسيسية الغريانى التى أنهت ثلثى مواد الدستور فى يومين.

أوضح الساات، فى بيان أصدره اليوم، أن سبب قلقه يعود لحالة السرية والتكتم الشديد حول عمل لجنة الخمسين وما يجرى بداخلها.

وأشار السادات، إلى أنه لا يليق وقد تبقى أقل من شهر على انتهاء عمل لجنة الخمسين ألا تصدر مسودة واحدة تطرح على الأعضاء أو حتى للحوار المجتمعى، بما يؤكد أن كثيرًا من الأعضاء لا يعلمون شيئًا عن المواد أو ما انتهت إليه لجنة الصياغة المنوط بها الصياغة وليس التدخل أو التعديل.

أكد السادات، أنه لا شفافية ولا وضوح حتى الآن، وقد بدأ كلام كثير وشائعات تتردد حول ما يجرى فى كواليس عمل لجنة الخمسين، ولا أحد يعرف ماذا يتم بشأن مواد الهوية ووضع القوات المسلحة والانتخابات وغيرها.

وقال السادات، إنه لا يجوز أن تتحكم فئة معينة فى وضع دستور مصر، ونريد أن تمضى خارطة الطريق دون تعطيل فى مناخ بدأ فيه البعض فى الحشد لرفض الدستور.

الأكثر قراءة