الحكومة السورية ترفع سعر لتر البنزين بنسبة 20%

5-10-2013 | 10:57

صورة ارشيفية - البنزين

 

الألمانية

رفعت الحكومة السورية سعر لتر البنزين بنسبة 20 بالمائة ليصل إلى 100 ليرة (الدولار يباع في السوق الحر بين 180 و185 ليرة، بينما سعره الرسمي نحو 137 ليرة)، وفقًا لمصدر في وزارة التجارة الداخلية السورية.


وأوضح المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) أن "سعر لتر البنزين ارتفع من 80 إلى 100 ليرة، بزيادة 20 ليرة للتر الواحد".

وقال إن "العبوة التي تحتوي على 20 لترًا أصبح سعرها 2000 ليرة، بدلاً من 1600 ليرة"، مضيفًا أن "دوريات تابعة للتموين تجولت على محطات بيع الوقود لتجردها من كميات البنزين التي لديها ليصار بيعها بالسعر الجديد".

وتعتبر هذه الزيادة هي الثالثة التي تطرأ على سعر البنزين الرسمي في سوريا، حيث كانت الحكومة رفعت في مارس الماضي سعر لتر البنزين 10 ليرات من 55 ليرة إلى 65 ليرة، ثم عادت لرفعها في مايو الماضي ليبلغ سعر اللتر 80 ليرة.

وقامت الحكومة خلال الأزمة التي تشهدها البلاد برفع أسعار المحروقات من مازوت وبنزين وغاز الطهي، عدة مرات، مع تبريرها بأن النقص الحاصل مرده إلى أن الأحداث التي تشهدها البلاد تسببت في انقطاع الطرق ما أدى إلى عدم تأمين هذه المواد.

ويصر مسئولون حكوميون على أن الزيادات الحاصلة، والتي تأتي في إطار "هيكلة" الدعم الحكومي، على أسعار الوقود، ومنها البنزين ، الذي يعد متوفرًا بنسب أكثر من غيره، ما تزال دون التكلفة العالمية، وجاءت نتيجة الحرب التي تشهدها البلاد، في وقت تعاني فيه الحكومة من انعدام الموارد جراء العقوبات الاقتصادية وتدهور الظروف الأمنية.

و تأتي هذه الزيادة في ظروف معيشية يومية صعبة يحتاج فيها المواطنون إلى وقود التدفئة مع قدوم فصل الشتاء.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]