فنون

إلهام شاهين: حب زملائى أكبر ثروة.. و"نظرية الجوافة" عمل غير تقليدى استعرض قضايا المجتمع

9-8-2013 | 23:08

إلهام شاهين

فاطمة شعراوى
استطاعت الفنانة إلهام شاهين، أن تغير من جلدها فى مسلسل "نظرية الجوافة"، طارحة نوعية جديدة من الدراما، حيث استعرضت العديد من القضايا المجتمعية بشكل غير تقليدى من خلال عمل خفيف دمًا ثقيل مضمونًا، شارك فى بطولته مجموعة كبيرة من النجوم، منهم فتحى عبد الوهاب ورجاء الجداوى وإخراج مدحت السباعى.


وقالت إلهام إن هدفها كان التغيير بعد مسلسل "قضية معالى الوزيرة" الذى حقق نجاحًا تمنت تحقيقه أيضا فى نوعية جديدة من الدراما أخف تبعدنا عن الهموم والاكتئاب.. عمل كوميدى تساعد به فى رسم البسمة على وجوه المصريين، فضلا عن رغبتها فى تقديم عمل تتناسب أحداثه مع الأوضاع الحالية، حتى لا تنفصل عن أحداث الشارع المصرى، وهو ما كانت ترغب فيه، وكان يشغلها التفكير فى تقديم تجربة مختلفة فى صيغة حدوتة وحالة تستعرض قضايا ونماذج بالمجتمع بكل مشاكله.

وعن تجمع أكبر حشد من النجوم بعمل لها فى حالة غير مسبوقة ومنهم محمود قابيل وهانى رمزى وأحمد بدير وهالة صدقى وسماح أنور وأحمد آدم ونيللى كريم وانتصار وبشرى وريم البارودى وكثيرون غيرهم من النجوم فى أدوار صغيرة، قالت إلهام شاهين: أحمد الله على حب زملائى لى وهى أكبر ثروة أتمتع بها ويعد مسلسل نظرية الجوافة بالفعل تجربة غير مسبوقة فى مشاركة أكبر عدد من نجوم السينما والتليفريون معا ومن الأجيال المختلفة، وعن تألق الشباب فى مسلسلها ومنهم ناهد السباعى قالت: الحمد لله لا أقدم عملا إلا ويظهر به فنانة شابة تصبح نجمة وهو ما حدث فى نصف ربيع الآخر مع حنان ترك وفى قصة الأمس مع هبه مجدى وميرنا المهندس وآخرين وأتوقع لناهد السباعى مستقبل باهر فى التمثيل.

وعن عدم اهتمامها بمساحة الدور قالت إن تيمة العمل وقيمته هى التى تهمنى ودائما أفضل العمل الجماعى، وأضافت أنها تستعد لأكثر من عمل حيث ستعيد ترتيب أوراقها واستئناف الأعمال السينمائية التى تم تأجيلها خلال الفترة الماضية بسبب حالة الاكتئاب التى أصابتنا كمصريين وبدأنا نتخلص منها.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة