تأجيل دعوي تطالب بإلغاء قرار مجلس الشورى المنحل بفتح باب الترشيح لرئاسة تحرير الصحف القومية لجلسة 5 أكتوبر

1-8-2013 | 13:36

صورة ارشيفية - المحكمة الإدارية

 

حسام الجداوي

قررت المحكمة الإدارية العليا، برئاسة المستشار الدكتور عبد الفتاح أبو الليل، نائب رئيس مجلس الدولة، تأجيل الطعن الذي يطالب بإلغاء الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري ، بتأييد قرار مجلس الشورى المنحل بفتح باب الترشيح واختيار رؤساء تحرير الصحف القومية ، لجلسة 5 أكتوبر المقبل، لتقديم الأوراق والمستندات.


وهي الدعوى المقامة من حافظ أبو سعدة، رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، بصفته وكيلاً عن محمود نفادى نائب رئيس تحرير جريدة "الجمهورية"، والصحفيين يحيى قلاش وجمال فهمي.

وأكد الطاعنون أن قرار مجلس الشورى المنحل صدر بالمخالفة للقانون، حيث صدر من المجلس وهو غير مكتمل التشكيل، لأنه لم يتم تعيين ثلثي المجلس، بالإضافة إلى أن اختصاص مجلس الشورى حددته المادة 37 من الإعلان الدستوري، وليس من بينها تعيين رؤساء تحرير الصحف.

وأضافت الدعوي أن تعيين رؤساء التحرير كان خاضعًا لقانون تنظيم الصحافة 69 لسنة 1969، والمادة 63 منه نصت على اختصاصات الجمعية العمومية للصحف، للنظر فيما يعرض عليها من مجلس الشورى في ترشيح رؤساء التحرير، حيث إن المجلس عرض معايير لتعيين رؤساء الصحف، فكان يجب عرض الأمر على المجلس الأعلى للصحافة والجمعيات العمومية للصحف لاتخاذ قرار بموافقتها في من يصلح لهذا المنصب، وينطبق عليه الشروط والمعايير اللازمة لشغل هذا المنصب المهم الذي يؤثر تأثيرًا قويًا على تغيير سياسة المؤسسات الصحفية بالكامل واتجاهاتها.
[x]