[x]

محليات

القانونية لحقوق الطفل تطالب بالتحقيق فى استخدام الأطفال كدروع بشرية فى رابعة العدوية

30-7-2013 | 17:32

صورة ارشيفية - رابعة العدوية

أ ش أ
طالبت الجمعية القانونية ل حقوق الطفل والأسرة، وزارتي الداخلية والدفاع والجهات الأمنية بال تحقيق العاجل مع كل من زج بتواجد ال أطفال بمحيط معتصمي رابعة وسط المؤيدين للرئيس المعزول، وذلك من خلال المشاهد الذي تصدر شبكات الإنترنت من مسيرة لل أطفال بمحيط اعتصام رابعة ل أطفال يرتدون أكفانهم.


وحذرت دعاء عباس رئيسة الجمعية - فى تصريحات صحفية لها اليوم - من تعرض هؤلاء ال أطفال للخطر وجعلهم دروعا بشرية للمعتصمين هناك وتصدرهم المشهد السياسي بما يعد جريمة بمعنى الكلمة، وانتهاكا واضحا للقانون والاتفاقية الدولية ل حقوق الطفل والتي تنص على عدم تعرض أمن وأخلاق وحياة الطفل للخطر.

وأكدت أن ما نقلته وسائل الإعلام المختلفة وشبكات الإنترنت عن احتمال لتواجد أسلحة داخل محيط هذا ال اعتصام ، وكذلك العثور على جثث ملقاة بجوار ميدان رابعة العدوية وجميعها أحداث قيد ال تحقيق ات من خلال النيابة المختصة بالإضافة إلى وجود أطفال داخل هذا ال اعتصام يرتدون أكفانهم على هذا النحو يعد استخدامًا عنفيًا ضد الطفل وهو ما يسمى العنف المعنوي وبالتالي يؤثر بالسلب على صحته النفسية ويعرض حياته للخطر.

وأوضحت عباس أن الجمعية تطالب باتخاذ إجراءات عاجلة لل تحقيق مع المتسبب فى تعرض هؤلاء ال أطفال للخطر مخالفا لكل القوانين والاتفاقيات الدولية التي قد وقعت عليها مصر، وذلك وفقًا لمراعاة المصلحة الفضلة للطفل التي نص عليها القانون.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة