أنصار مرسي يواصلون رشق قوات الأمن بالحجارة في طريق النصر

27-7-2013 | 09:19

‎اشتباكات طريق النصر

 

أ ش أ

واصل المئات من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي صباح اليوم السبت رشق قوات الأمن بالحجارة والزجاجات الفارغة في طريق النصر بمحيط النصب التذكاري للجندي المجهول.


ورغم أن قوات الأمن أغلقت الطريق بالأسلاك الشائكة إلا أن أنصار الرئيس المعزول تقدموا ليرشقوا القوات بالحجارة وأشعلوا النار في إطارات السيارات فيما ترد قوات الأمن بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع من وقت لآخر.

وتسود ميدان رابعة العدوية - حيث يعتصم مؤيدون للرئيس المعزول محمد مرسي - حالة من الهرج بسبب نقل المصابين من وإلى المستشفى الميداني فيما تدعو المنصة الرئيسية بالميدان المعتصمين إلى الثبات في أماكنهم وعدم ترك الميدان.

وكان المستشفى الميداني برابعة العدوية قد أعلن قبل قليل ارتفاع قتلى الاشتباكات مع الشرطة ب طريق النصر إلى 75 قتيلا وأكثر من 1000 مصاب من مؤيدي مرسي جراء اشتباكات مع الشرطة في طريق النصر التي بدأت الليلة الماضية، إلا أنه لم يتسن التأكد من صحة تلك الارقام من وزارة الصحة.

وكان نحو ألفين من مؤيدي الرئيس المعزول قد حاولوا قطع كوبري أكتوبر عند مطلع طريق النصر إلا أن قوات الشرطة منعتهم وأجبرتهم على النزول من أعلى الكوبري. وحاول بعض مؤيدي الرئيس المعزول نصب خيام في طريق النصر أمام النصب التذكاري للجندي المجهول إلا أن قوات الأمن منعتهم ما أدى إلى وقوع اشتباكات بين الطرفين.

مادة إعلانية

[x]