حل أزمة الطيارين الجدد بمصر للطيران.. وطيارو الرئاسة يتم اختيارهم بمعيار الكفاءة واعتبارات أمنية

25-7-2013 | 17:13

صورة ارشيفية - مصر للطيران

 

حسين الزناتي

أكد عبدالعزيز فاضل وزير الطيران المدنى أن أزمة قبول دفعة الطيارين، التى حدث حولها الكثير من الجدل بعد إعلان نتيجتها قد تم حلها.


كما أشار إلى أنه تم اعتماد النتيجة بعد توزيع الدرجات بدون شرط عامل السن، وهو مما أدى إلى خروج 5 طيارين من قائمة المقبولين، ولكن مراعاة لظروفهم فقد قررت الشركة قبولهم أيضا ليزيد عدد المقبولين للعمل إلى 58 طيارًا بدلا من 53 فقط مع وضع الباقين -وعددهم 59 طيارًا- على قائمة الاحتياطى، وستقبل الشركة منهم خلال مدة تحددها لائحة الشركة.

وقال فاضل فى تصريحات له اليوم إنه لا يقبل أى فساد فى وزارته، وأن أي ملفات فى هذا الشأن سيتم فتحها على الفور، وتقدم للجهات المختصة بها، ويتم معها اتخاذ الإجراءات القانونية.

وعن طاقم طائرة الرئاسة الذى تغير بأكمله فى عهد الرئيس المعزول مرسى بدعوى أن كل الطيارين السابقين كانوا من عهد مبارك، أشار وزير الطيران إلى أن عملية اختيار الطيارين تتم بعد التقييم الفنى والتأهيل على طراز الطائرة نفسها، وطبقاً للكفاءة من قبل مصر للطيران التى تقدم مجموعة من الطيارين إلى الرئاسة فى حال طلبها ذلك، وبعدها تختار الرئاسة نفسها من هذه المجموعة، طبقًا لاعتبارت أمنية، وأخرى خاصة بها لا تتدخل فيها مصر للطيران بأى شكل من الأشكال.

مادة إعلانية

[x]