الإمارات تدعو لحل أزمة سد النهضة الإثيوبى بالطرق الدبلوماسية وتدعم حقوق الدول العربية

6-6-2013 | 16:09

سد النهضة

 

العزب الطيب الطاهر

عبر الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير المياه بدولة الإمارات العربية المتحدة رئيس الدورة الدورة الحالية لمجلس وزراء المياه العرب، عن ثقته بأن كلًا من مصر والسودان كدولتى مصب لنهر النيل قادرتان على حل أزمة سد النهضة الأثيوبى.


ورأى أن التروى والعلاقات الدبلوماسية هما السبيل لحل هذا الملف، ودول حوض النيل لديها القدرة على ذلك من خلال الاتفاقيات والأطر القانونية لحل لهذه الاشكاليات، مؤكدا دعم دولة الامارات لحقوق الدول العربية.

جاء ذلك فى تصريحات الصحفيين عقب اختتام أعمال الدورة الخامسة لمجلس وزراء المياه العرب الذى عقد اليوم بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية.

قال بن فهد إن الاجتماع ناقش العديد من الموضوعات الخاصة بتعزيز التعاون العربي في مجالات المياه، لافتا إلي انه يمثل التحدي الابرز الذي يواجه دول المنطقة العربية كما فيه تم اقرار استراتيجية الأمن المائي في المنطقة العربية لمواجهة التحديات والمتطلبات المستقبلية للتنمية المستدامة، وذلك تنفيذا لقرارات القمة العربية التنموية " الاقتصادية والاجتماعية".

ولفت الى أن الاجتماع ركز على أهمية مواجهة التحديات فى مجال المياه والذى يعد التحدى الاول، الامر الذى يستوجب التعاون مع الدول العربية ووضع خطة عمل طويلة الأمد، نظرا لوجود تشابك وارتباط لذلك مع كل من الامن الغذائي والبيئة والطاقة، مؤكدا أهمية الاستراتيجية العربية للأمن المائي التي تم اقرارها من قبل المجلس الوزاري العربي للمياه ،مشيرا الي انها ستساهم في مواجهة التحديات التي تواجه الامن المائي العربي.

وأعرب بن فهد عن أمله ان يساهم اقرار الاستراتيجية في تطوير العمل العربي المشترك في مجال المياه ومواجهة التحديات الاستراتيجية للامن المائي العربي من خلال التعاون والاستثمار وتبادل الخبرات بين الدول العربية والدول المجاورة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]