"الإصلاح والتنمية" يعلن انسحاب نوابه من جلسات "الشورى" خلال مناقشة قانون السلطة القضائية

23-5-2013 | 12:03

صورة ارشيفية - مجلس الشورى - تصوير خالد مشعل

 

بهاء مباشر

أعلن نواب مجلس الشورى عن حزب الإصلاح والتنمية انسحابهم من جلسات المجلس الشورى، أثناء مناقشة تعديلات قانون السلطة القضائية، اعتراضًا على إصرار المجلس على التعجيل فى الانتهاء من القانون وفرضه، رغم ما فيه من إجحاف واضح بحقوق القضاة، وعدم وجود حاجة ملحة لإصدار القانون فى الوقت الحالى.


وأوضح بيان أصدره ممثلى حزب الإصلاح والتنمية بالشورى أن رغبة المجلس فى الانتهاء من القانون فى ظل عدم رضا القضاة أنفسهم وناديهم ومجلسهم الأعلى للقضاء وأيضا استبعاد المجلس لمشروع القانون المقترح من قبل السلطة القضائية ونادى قضاة مصر أمر يثير الشك ويثبت أن هناك سوء نية ورغبة فى المراوغة والتلاعب بالقانون.

وأشار البيان إلى أن محمد أنور السادات رئيس الحزب طالب بحصر مناقشة مجلس الشورى على القانونين الملحة مثل انتخابات مجلس النواب، ومباشرة الحقوق السياسية، والقوانين العاجلة المتعلقة بأحوال المواطنين ومعيشتهم فقط دون غيرها من القوانين بإعتباره سلطة تشريعية مؤقتة. وتأجيل مناقشة السلطة القضائية وقانون الجمعيات الأهلية وغيرهم لحين أنتخاب مجلس النواب.