حيثيات الحكم بحبس حارس خيرت الشاطر سنة لحيازته سلاحا بدون ترخيص

9-5-2013 | 11:11

صورة آرشيفية - حارس خيرت الشاطر

 

سميرة علي عياد

أودعت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، حيثيات حكمها بمعاقبة خليل أسامة (21 سنة) الحارس الخاص للمهندس خيرت الشاطر نائب المرشد لجماعة الإخوان المسلمون، بالحبس سنة لاتهامه بحيازة سلاح ناري وذخيرة بدون ترخيص.


أكدت المحكمة في حيثيات حكمها الصادر برئاسة المستشار أحمد صبري يوسف، وعضوية المستشارين حسين قنديل وأحمد أبو الفتوح، بأنه بعد الاطلاع على كافة أوراق القضية قد استقام الدليل على صحة الاتهام الموجه للمتهم، خاصة أن حارس خيرت الشاطر اعترف بحيازته للسلاح الناري والذخيرة أمام إحدى اللجان المخصصة للاستفتاء على الدستور بتحقيقات النيابة العامة، وأن تلك المضبوطات ملك شخص أخر يعمل عنده كحارس شخصي، وأن المحكمة اطمأنت لكافة أقوال شهود الإثبات من رجال الشرطة الذين القوا القبض على المتهم بعد الاشتباه فيه.

أضافت المحكمة بأن تقرير الإدارة العامة للمساعدات الفنية بقطاع نظم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أفاد بأنه بعد فحص الهاتف المحمول ملك المتهم تبين بأن بداخله شريحتين للخطوط إحداهما دولي، وأن كارت الذاكرة تبين احتواؤه على العديد من الصور ومقاطع الفيديو للمتهم وهو يحمل العديد من الأسلحة النارية.

وأكدت المحكمة على صحة واقعة ضبط المتهم من قبل رجال الشرطة، بعد اكتشاف ضابط النجدة بأن المتهم يحمل سلاحا ناريا خلال مطالبته بالاطلاع على تحقيق شخصيته، وأن استيقاف المتهم جاء صحيحًا وفقا للقانون 143 لسنة 94 بشأن الأحوال المدنية، وأن جميع أقوال شهود الإثبات جاءت متطابقة وليست متناقضة.

وأشارت حيثيات الحكم إلي أنه تبين أن مرزوق محمد المحامي قد حضر مع المتهم خلال كافة جلسات تحقيقات النيابة العامة، على عكس ما دفع به محامي المتهم أمام المحكمة ببطلان اعترافات المتهم لعدم حضور محاميه تحقيقات النيابة العامة، كما أن دفاع المتهم لم يطلب من المحكمة إعادة التحقيق في القضية أو الواقعة من جديد، وابدى استعداده للمرافعة من أول جلسة لنظر القضية، وهو ما يؤكد على عدم وجود قصور أو بطلان بتحقيقات النيابة العامة.

تعود أحداث القضية لشهر ديسمبر الماضى، عندما ألقت أجهزة الأمن القبض على المتهم فى إحدى اللجان الانتخابية بمدرسة القاهرة الجديدة، وبحوزته سلاح نارى غير مرخص، وقال المتهم إنه الحارس الشخصى للمهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمون، وأنه حصل على السلاح المضبوط من شخص يدعى"سمير دياب"، وكان مكلفاً من جماعة الإخوان بتأمين العملية الانتخابية أمام مقر لجنة مركز شباب التجمع الأول، فتم تحرير محضر بالواقعة وإحالة المتهم إلى نيابة القاهرة الجديدة.

وذكرت التحريات أن المتهم تلقى تدريبات قتالية فى قطاع غزة، وبفحص هاتفه المحمول عثر على صور له فى أثناء تلقيه تدريبات على إطلاق الرصاص فى الأراضى الفلسطينية، كما أنكر المتهم أن تكون هذه الصور حقيقية وأنها فوتوشوب.

كما تبين من التحقيقات اعتراف المتهم بحيازة السلاح والذخيرة، وأن تحريات الأمن الوطنى أكدت اعتياد المتهم على حيازة الأسلحة، وتبين من التحقيقات أن المتهم لديه شريحتان بالهاتف المحمول، إحداهما مصرية والأخرى فلسطينية، حيث قال إنه يستخدم الخط الثانى للاطمئنان على أصدقائه بغزة، وأشار إلى أنه تحصل على السلاح المضبوط الذى يحمل رقم1144280 ماركة حلوان من عقيد جيش متقاعد لعمل صيانة له، وأكد تقرير المعمل الجنائى، أن السلاح المضبوط صالح للاستخدام.

الأكثر قراءة

[x]