مصر تطلب قرضًا كبيرًا من روسيا وتقترح مشاركتها في تشييد محطة للطاقة النووية واستخراج "اليورانيوم"

19-4-2013 | 18:08

بوتين

 

رويترز

قال مساعد للرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقب اجتماعه مع الرئيس المصري محمد مرسي: إن مصر طلبت قرض ًا كبيرا من روسيا .


وأضاف يوري أوشاكوف: "إننا نتحدث هنا عن مبلغ ليس صغيرًا"، إلا أنه لم يدل بمزيد من التفاصيل.

في وقت سابق، قال مصدر مقره موسكو: إن مصر تعتزم مناقشة قرض محتمل بقيمة مليار دولار.

من جهة أخرى، قالت وكالة الإعلام الروسية "نوفوستي"، اليوم الجمعة، نقلاً عن وزير الطاقة الروسي: إن مصر اقترحت أن تشارك موسكو في تشييد محطة للطاقة النووية وتطوير مكامن لليورانيوم بها.

وأضاف الوزير الكسندر نوفاك متحدثًا إلي الصحفيين بعد اجتماع بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والمصري محمد مرسي، أن مصر اقترحت أن تقوم شركة روستوم النووية الروسية المملوكة للدولة "بتجديد التعاون مع مصر في خططها للطاقة النووية المدنية."

مادة إعلانية

[x]