أخبار

السادات يطالب بنزول الجيش لمحيط كنيسة مارى جرجس بالخصوص منعًا لتجدد الاشتباكات

7-4-2013 | 13:53

محمد أنور السادات

وسام عبد العليم
طالب محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، بنزول قوات من الجيش المصرى لتأمين كنيسة مارى جرجس بمدينة الخصوص، نظرًا لتجدد الاشتباكات فى محيطها من وقت لآخر.


وأكد السادات - فى بيان اليوم- أنه منعًا لتصاعد وتيرة العنف فى المنطقة، حتى تزول أثار الاحتقان بين الجانبين المسلمين والمسيحيين بعد سقوط قتلى ومصابين فى الحادث من الطرفين.

كما دعا السادات لاستمرار وعدم توقف مساعى الأزهر والكنيسة لوأد الفتنة وتهدئة الأوضاع حقنا للدماء، مشددًا على ضرورة وضع تشريعات وقوانين فورية، تؤكد حق المواطنة وعدم التمييز وتكافؤ الفرص، وطمأنة المسيحيين من خلال رسائل وأفعال إيجابية تشعرهم بأنهم شركاء الوطن والتاريخ.

كما أكد السادات أن العلاقة بين المسيحيين والمسلمين هى صلة عميقة ومحبة وتسامح لن يفلح أحد فى إفسادها مهما حدث -على حد قوله.

وحمل السادات، الدولة المسئولية الكاملة عن التقاعس وعدم اتخاذ مواقف جادة وقرارات حاسمة بشأن الأحداث الطائفية السابقة، بما يشجع كثيرين على تعمد إثارة الفتن نظرًا لغلق ملفات القضايا المماثلة دون محاسبة أو مساعٍ قوية لكشف المتسببين فيها.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة